بعد عجز حكومي وفشل لمعالجات التدهور للعملة والأوضاع المعيشية للمواطنين ..الريال اليمني يواصل الخسارة واقتصاديون يتوقعون اقتراب قيمة الدولار من 1400 مع حلول شهر رمضان

قبل 3 شهر | الأخبار | اقتصاد
مشاركة |

 

تعرض الريال اليمني اليوم الثلاثاء 8 مارس/ آذار 2022م، لخسارة جديدة امام العملات الاجنبية، في عدن (جنوبي اليمن)، وسط مخاوف متصاعدة من استمرار الخسارة.

 

 

وقالت مصادر مصرفية في عدن لوكالة "خبر"، إن الريال اليمني تعرض لخسارة جديدة حيث ارتفعت قيمة شراء الدولار الامريكي الواحد إلى 1254 ريالاً والريال السعودي إلى 330 ريالاً.

 

 

وأكدت المصادر ان الخسائر تلاحقت خلال الايام الاخيرة الماضية، تزامنا مع ارتفاع مستمر لاسعار السلع والمواد والغذائية، وسط مخاوف شعبية من موجة التصاعد المستمرة.

 

 

واحتّدت موجة المخاوف الشعبية من استمرار الانهيار الاقتصادي مع تواتر أنباء عن اعتزام شركة النفط اليمنية رفع تسعيرة البنزين إلى 1020 ريالاً للتر الواحد، بواقع 20400 ريال للصفيحة 20 لتراً.

 

 

هذه الازمات تأتي بعد فشل حكومة معين عبدالملك في إصلاحات ومعالجة انهيار العملة مما أدى إلى تدهور مستمر وتفاقم الأوضاع المعيشية للمواطنين

 

 

وتوقعت مصادر اقتصادية اقتراب قيمة الدولار من حاجز 1400 مع حلول شهر رمضان المبارك، واستغلال تجار المواد الغذائية والاحتياجات الاساسية الاقبال الشعبي المتزايد على الشراء، وانفاق المواطنين جميع مدخراتهم.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!