البحرية الأمريكية تكشف عن استهداف الحوثيين ممر الملاحة الدولية في البحر الأحمر

قبل 9 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

كشفت البحرية الأمريكية عن استهداف صاروخي حوثي ممر الملاحة الدولية في البحر الأحمر، أمس الأول (السبت). فيما لم تعلن مليشيا الحوثي عن ذلك. حسبما ذكرت وكالة “أسوشيتد برس”.

ويأتي هذا الهجوم الحوثي بعد أسبوع من اعتماد مجلس الأمن الدولي، قرارا يصف مليشيا الحوثي بالجماعة الإرهابية. ويوسع حظر الأسلحة عليها ككيان.

ونقلت الوكالة الأمريكية، عن مسؤول أمريكي، الاثنين، قوله: إن الحوثيين أطلقوا خلال عطلة نهاية الأسبوع (السبت الماضي) صاروخا واحدا على الأقل وقع في مياه البحر الأحمر المزدحمة بالسفن التجارية”.

وأوضح المسؤول الأمريكي، أن ذلك يزيد من خطر استهداف الحوثيين السفن التجارية التي تمر عبر مياه البحر الأحمر الحساس بالنسبة لحركة الشحن العالمية.

وقال المتحدث باسم الأسطول الخامس في الشرق الأوسط، “على الرغم من أن حركة النقل البحري لم تتأثر في هذه الحالة. فإن هذه الإجراءات تزعزع الاستقرار وتشكل خطراً على جميع السفن التي تعبر ممر مائي دولي بالغ الأهمية”.

وذكرت “أسوشيتد برس”، أن الحوثيين لم يردوا على طلبها للتعليق حول الحادثة. كما لم ترد المملكة العربية السعودية التي تقود تحالفا يقاتل الحوثيين منذ مارس 2015 ولها ساحل يمتد حوالي 1760 كيلومترا (1100 ميل) على البحر الأحمر.

ويتصل البحر الأحمر بقناة السويس، التي تمر عبرها شحنات البضائع والطاقة من الشرق الأوسط إلى أوروبا.

وقالت الوكالة الأمريكية، منذ الاستيلاء على العاصمة اليمنية في سبتمبر 2014، أطلق الحوثيون صواريخ، ونشروا زوارق مسيرة محملة بالقنابل، وأطلقوا ألغاما في البحر الأحمر.

كما أشارت، إلى اختطاف مليشيا الحوثي في يناير الماضي، سفينة ترفع العلم الإماراتي في البحر الأحمر قبالة اليمن. الذي قال التحالف بقيادة السعودية أنها كانت تحمل معدات طبية من مستشفى ميداني سعودي تم تفكيكه، فيما نشر الحوثيون مقطع فيديو يظهر قوارب مطاطية وشاحنات ومركبات أخرى على متن السفينة، بالإضافة إلى بنادق.

وبحسب الوكالة، اقترب صاروخ حوثي في ​​البحر الأحمر من قبل من سفينة حربية أمريكية، في أكتوبر من العام 2016. قالت البحرية الأمريكية حينها إن المدمرة ماسون تعرضت لإطلاق نار من صاروخين أُطلقا من اليمن. لم تصل أي منهما إلى السفينة الحربية، على الرغم من أن الولايات المتحدة ردت بضربات صاروخ توماهوك كروز على ثلاثة مواقع رادار ساحلية في الأراضي التي يسيطر عليها الحوثيون على ساحل البحر الأحمر اليمني.

وفي الأسبوع السابق لذلك، تعرضت السفينة الإماراتية سويفت -1 لهجوم صاروخي من جماعة الحوثي. وفيما أكدت الحكومة الإماراتية أن سويفت -1 في ذلك الوقت كانت تحمل مساعدات إنسانية. قال خبراء الأمم المتحدة في وقت لاحق عن الادعاء بأنهم “غير مقتنعين بصحتها”. حيث كانت السفينة تبحر ذهابا وإيابا في البحر الأحمر بين قاعدة عسكرية إماراتية في إريتريا واليمن .

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!