سهم أرامكو السعودية يسجل سعرا قياسيا على خلفية الغزو الروسي لأوكرانيا

قبل 6 شهر | الأخبار | اقتصاد
مشاركة |

سجّل سهم شركة أرامكو السعودية الاربعاء أعلى سعر له منذ إدراج عملاق النفط في البورصة في نهاية العام 2019، وسط تواصل ارتفاع أسعار النفط على خلفية الغزو الروسي لأوكرانيا.

وبلغ سعر سهم الشركة 43,05 ريالا (11,48 دولارا) مع إغلاق التداول بعد ظهر الأربعاء، على ما أظهرت بيانات بورصة السوق المحلية "تداول" في السعودية، أكبر دولة مصدّرة للنفط في العالم.

وكانت أرامكو، أدرجت في البورصة في كانون الأول/ديسمبر 2019 بسعر سهم بلغ 32 ريالا (8,53 دولارات)، علما أنّها باعت حينها 1,7 بالمئة فقط من أسهمها.

وارتفع سعر برميل خام غرب تكساس الوسيط الأميركي إلى أكثر من 110 دولارات الأربعاء، هو الاعلى منذ العام 2013، مدفوعا بالحرب في أوكرانيا التي تثير المخاوف بشأن توقف او تعطّل إمدادات الطاقة.

وروسيا هي ثاني أكبر مصدّر للخام في العالم، وتقود إلى جانب السعودية تحالف "اوبك بلاس" الذي يضم 13 عضوا في منظمة الدول المصدّرة للنفط (أوبك) وعشرة من خارجها، ويتحكّم بكميات الانتاج.

وقد قاومت هذه دول هذا التحالف، التي من المقرر أن تلتقي في وقت لاحق الأربعاء، ضغوطا أميركية لزيادة الانتاج بهدف خفض الأسعار.

والسعودية حليفة للولايات المتحدة لكنّها قريبة أيضا من موسكو. فبينما تستضيف قوات أميركية على أراضيها، تطوّرت علاقاتها الاقتصادية والسياسية مع روسيا على مر السنين. وقد تجنّبت السعودية التعليق على الغزو الروسي إلى حد بعيد.

والأحد، أكّد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان للرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، أنّ بلاده ملتزمة اتفاق تحالف "اوبك بلاس" حول كميات انتاج النفط.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!