أمريكا تفرض عقوبات على شبكة دولية تمول الحوثيين باليمن

قبل 7 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قالت وزارة الخزانة الأمريكية إن الولايات المتحدة فرضت يوم الأربعاء عقوبات على شبكة دولية كبيرة يديرها الحرس الثوري الإيراني وممول حوثي حولت عشرات الملايين من الدولارات إلى الحوثيين باليمن.

وقال بيان لوزارة الخزانة إن الشبكة المعقدة المؤلفة من أفراد وشركات صورية تتخذ كواجهة لأغراض أخرى تشحن الوقود وغيره من المنتجات البترولية وسلع أخرى في أنحاء الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا وتمول عوائدها هجمات الحوثيين في اليمن والدول المجاورة.

ويجمد القرار أي أصول للكيانات والأفراد المتورطين في الشبكة والخاضعين للسلطة القضائية الأمريكية ويمنع الأمريكيين عموما من إجراء تعاملات تجارية معهم.

ويقاتل الحوثيون المدعومون من إيران الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا منذ 2014. وتدخل تحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة في عام 2015، مما تسبب في تأجيج صراع تمخض عن أسوأ أزمة إنسانية في العالم.

يأتي القرار في الوقت الذي ضغطت فيه الإمارات والسعودية وبعض المشرعين الأمريكيين على البيت الأبيض لإعادة جماعة الحوثي إلى القائمة الأمريكية للجماعات الإرهابية الأجنبية، وذلك ردا على هجمات للحوثيين باستخدام طائرات مسيرة وصواريخ على الإمارات والسعودية.

وقالت وزارة الخزانة إن الأفراد والشركات المستهدفة بقرار يوم الأربعاء جزء من شبكة يشرف عليها فيلق القدس، الذراع الطولى للحرس الثوري الإيراني، وسعيد الجمل، وهو ممول حوثي فرضت عليه عقوبات العام الماضي.

وقال البيان إن من بين الأفراد والكيانات الذين طالتهم العقوبات أيضا عبده عبد الله دائل أحمد، وهو تاجر سلع مقيم في الإمارات والسويد وشركته معاذ عبد الله دائل للاستيراد والتصدير وكونستانتينوس ستافريديس وهو رجل أعمال يوناني يقيم في الإمارات العربية المتحدة وشركته فاني لتجارة النفط.

كما تم إدراج شركات صرافة في تركيا واليمن وشركة أوروم لإدارة السفن وتدير عملياتها من الهند والإمارات وسنغافورة بجانب مديرها الإداري شيرانجيف كومار سينغ.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!