ميليشيا الحوثي تخطف موظفاً بالسفارة الأميركية

قبل 7 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

مجددا عمدت ميليشيات الحوثي إلى التعدي على موظفي السفارة الأميركية في صنعاء، المغلقة منذ سبع سنوات.

 

وطبقا لما نشرته قناة الحدث العربية فقد فقد خطفت الميليشيا الإعلامي عبدالرحمن سيف الشرعبي، مساعد رئيس الملحقية الإعلامية بالسفارة، وفق ما أعلن مراسل وكالة "شينخوا" الصينية في اليمن، اليوم الثلاثاء.

 

حملة اعتقالات
 

وكانت الميليشيا بدأت منذ منتصف أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي، حملة اعتقالات بحق موظفي السفارة في العاصمة.

 

كما ترافقت تلك الحملة مع اقتحام الحوثيين مقر السفارة واستبدال الحراسة بعناصر مسلحة من الجماعة.

 

كذلك، نهبت الميليشيات كميات كبيرة من التجهيزات والمعدات من المقر.

 

تغريدة مراسل وكالة شينخواتغريدة مراسل وكالة شينخوا

 

لكن جهود دولية أفضت لاحقا إلى الإفراج عن الموظفين، ليتكرر هذا الانتهاك اليوم.

الإفراج عن 30

 

وكان مسؤولون أميركيون أعلنوا قبل أشهر أن جهود مبعوثهم الخاص تيم ليندركينغ قادت إلى الإفراج عن 30 موظفا يمنيا لدى سفارة الولايات المتحدة في صنعاء.

 

في حين اعتبرت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية، وقتها أن اقتحام الحوثيين للمبنى "يعد إهانة للمجتمع الدولي بأسره".

 

كما دانت الوكالة التي تعمل في البلاد منذ عام 1959، احتجاز الموظفين اليمنيين.

عناصر من ميليشيات الحوثي في صنعاء - فرانس برس

 

يشار إلى أن السفارة الأميركية أغلقت منذ عام 2015، بعدما استولى الحوثيون على العاصمة اليمنية، لكن بعض الموظفين اليمنيين استمروا في العمل من المنزل أو كحراس أمن للمباني، قبل أن تعتقلهم الميليشيات سابقا وتطلق سراحهم قبل فترة.

 

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!