مليشيا الحوثي تقصف الأحياء السكنية في مأرب بصاروخين باليستيين

قبل 2 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

استهدفت ميليشيات الحوثي، في وقت مبكر من صباح الأحد، الأحياء السكنية في مدينة مأرب شمال شرقي البلاد، بصاروخين باليستيين، وفق الموقع الرسمي لمحافظة مأرب.

 

يأتي ذلك بعد ساعات من قصف حوثي مماثل بصاروخ باليستي، استهدف أحد المساجد بمحافظة شبوة جنوب البلاد، ما أسفر عن مقتل 3 مواطنين وجرح 12 آخرين.

 

من جهته عبر وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، عن إدانته واستنكاره بأشد العبارات جريمة استهداف ميليشيات الحوثي الإرهابية، أحد المساجد في منطقة العلم بمحافظة شبوة، أثناء أداء صلاة المغرب بصاروخ باليستي إيراني الصنع.

 

وحسب ما نشرته قناة الحدث العربية فقد قال الإرياني في سلسلة تغريدات على حسابه في تويتر مساء السبت، إن ميليشيات الحوثي تمتلك سجلا حافلا باستهداف المساجد وقتل المصلين في مأرب والبيضاء وشبوة وتعز وغيرها من مناطق اليمن، بالصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة.

 

كما وصف هذه الجرائم بالارهابية والتي تكشف دموية وهمجية ميليشيات الحوثي، مضيفاً: "تواصل ميليشيات الحوثي عمليات القتل الممنهج للمدنيين في مختلف المناطق تحت سمع وبصر المجتمع الدولي الذي يتقاعس عن مجرد إدانة هذه الأعمال الإرهابية، فضلاً عن القيام بمسؤولياته القانونية والإنسانية والأخلاقية في حماية المدنيين، وضمان عدم إفلات المسؤولين عن تلك الجرائم المروعة من العقاب".

 

كذلك طالب المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الأممي والأميركي ومنظمات وهيئات حقوق الإنسان بإدانة هذه الجريمة وكل جرائم القتل التي تمارسها ميليشيات الحوثي بحق المدنيين، والعمل على إدراجها ضمن قوائم الإرهاب، وملاحقة ومحاكمة قياداتها باعتبارهم "مجرمي حرب".

 

يذكر أنه في وقت سابق السبت، أصيب 3 أطفال، في هجوم لميليشيات الحوثي الإرهابية بطائرة مسيرة مفخخة، استهدفت طلاباً أثناء خروجهم من مدرسة الوحدة، في مديرية حريب جنوب محافظة مأرب.

 

 

وكانت ميليشيات الحوثي قد قصفت، الجمعة الماضي، مدينة مأرب بصاروخ باليستي، أسفر عن مقتل 3 أطفال، في حريب.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!