تعرف على من يقف خلف وراء اشاعة قرار اقالة العليمي لتغطية صفقة فساد داخل الحكومة وأشغال الرأي العام بها

قبل 9 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

اقر مجلس الوزراء اليوم استئجار  محطة طاقة مشتراة بقدرة ١٠٠ ميجاوات من شريك معين عبدالملك نظام الصغير (تاجر رئيس الوزراء ) الذي رفضتها وزارة المالية ولجنة المناقصات لمخالفتها القانون ولان هناك محطة فخامة الرئيس الذي تم عرقلتها من استكمال المشروع.

 

وحسب ما أفادت به مصادر لموقع المشهد الدولي فإنها نشرت مطابخ رئيس الوزراء معين عبدالملك قرار اقالة الدكتور عبدالله العليمي لتغطية صفقة الفساد الذي اعترض عليها معظم الوزراء في الحكومة معتبرين انها صفقة فساد والجدير الاهتمام بمحطة فخامة الرئيس

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!