ملياردير أمريكي يكشف سر نجاحه وثروته الضخمة.. عادة يومية بسيطة

قبل 11 شهر | الأخبار | اقتصاد
مشاركة |

ينسب الملياردير والمستثمر الأمريكي المخضرم راي داليو، نجاحه الباهر في مجال أسواق المال، الذي مكنه من بناء ثروة ضخمة وإدارة أخرى أكبر بكثير، إلى ممارسة يومية بسيطة - "التأمل".

أخبر الملياردير البالغ من العمر 72 عاما وتقدر ثروته بنحو 20 مليار دولار، شبكة "سي إن بي سي"، إنه يغلق عينيه ويكرر المانترا (مصطلح يشير إلى عبارات وأذكار التأمل في بعض الديانات الهندية قديما) داخل رأسه لمدة 20 دقيقة، ويفعل ذلك مرتين يوميا.

وتعرف هذه الممارسة بالتحديد باسم التأمل التجاوزي، والتي يقول داليو إنه تبناها في عام 1969، أي قبل ست سنوات من تأسيسه صندوق التحوط "بريدج ووتر أسوشيتس" في ويستبورت بولاية كونيتيكت.

وعلى مدى العقود الخمسة التالية، أنشأ داليو "بريدج ووتر" الذي أصبح أكبر صندوق تحوط في العالم قبل أن يتنحى عن منصب الرئيس التنفيذي المشارك في عام 2017. يدير الصندوق اليوم أصولا بأكثر من 150 مليار دولار.

منذ تنحيه عن منصبه، قال داليو إنه كان في مهمة لمشاركة المعرفة على نطاق واسع والتي ساعدت في تحقيق نجاحه، ويتضمن ذلك ممارسته للتأمل، والتي وصفها ذات مرة بأنها "أهم سبب منفرد لكل النجاح الذي حققه".

بالنسبة للملياردير، يبدأ التمرين بالبحث عن مكان هادئ ليجلس فيه بشكل مريح، ثم يغمض عينيه ويفكر في المانترا (العبارات التي يردده).

يقول داليو إنه لا يمكن مشاركة المانترا الخاص بالتأمل التجاوزي، حيث يتعلم كل شخص العبارات الخاصة به خلال دورة تدريبية لمدة 4 أيام (تكلف بين 380 إلى 960 دولارا).

وفقا لداليو، فإن هذه العادة تخفف من القلق وتخلق حالة من الاسترخاء، ما يجعله يتخذ قرارات عمل أفضل، مضيفا أنها تجعله "مسالما وهادئا.. ليس مستيقظا لكن ليس نائما أيضا".

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!