الهجرة الدولية عن النازحين بمأرب: يعيشون أوضاعًا مزرية لم نرها من قبل وزادت أعدادهم 10 أضعاف

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

وصفت المنظمة الدولية للهجرة وضع النازحين المهجرين من قبل مليشيا الحوثي الإرهابية بمحافظة مأرب، شمال شرق اليمن، بـ"المزري" الذي لم تراه من قبل في المحافظة الذي تحتضن أكثر من مليوني نازح. 

  جاء ذلك في تصريح لرئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في اليمن "كريستا روتنشتاينر"، عقب زيارة قامت بها إلى محافظة مأرب. 

  وحسب ما نشرته وكالة2 ديسمبر فقد قالت "روتنشتاينر" في مقطع فيديو مصور، ان أعداد النازحين زاد بمقدار عشرة أضعاف، وان هناك أكثر من 130 مخيمًا مكتظًا تمامًا جراء لتصاعد الأعمال القتالية.  

المسؤولة الأممية التي أشارت إلى إن المنظمة تعمل منذ عدة سنوات في مأرب، قالت إنها لم ترى مثل هذا الوضع المزري من قبل. 

  وأكدت على تزايد الاحتياجات الإنسانية الأساسية والتي تتطلب أولاً - بحسب ما قالت - توقف كل الأعمال القتالية التي تنفذها مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران في المحافظة. 

  وتحدثت "روتنشتاينر" في زيارتها مع الأسر التي نزحت لأربع مرات أو حتى خمس مرات، وفي كل مرة ينزحون فيها تضطرب حياتهم رأسًا على عقب، حيث هم يتركون ورائهم ممتلكاتهم القليلة وينتقلون إلى مواقع جديدة.

  وطالبت رئيسة المنظمة الدولية للهجرة في تصريحها بمزيد من التمويل لتلبية الاحتياجات الهائلة، مذكرةً انه لم يتم تلبية إلا النصف من التمويل المطلوب لهذا العام

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!