الأمم المتحدة: نزوح 25 ألفا في الحديدة اليمنية خلال نوفمبر

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

أعلنت الأمم المتحدة، الأربعاء، نزوح أكثر من 25 ألف شخص بمحافظة الحديدة غربي اليمن، خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وأفاد تقرير صادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، بأن "تطورات الصراع في محافظة الحديدة أدت إلى نزوح 25 ألفا و410 أشخاص خلال الشهر الماضي"، وأضاف أن معظمهم فروا إلى مناطق أخرى في المحافظة نفسها.

ولفت التقرير أن" شركاء العمل الإنساني، قاموا خلال نوفمبر بتوزيع العديد من المساعدات على النازحين الجدد".

وحول الصراع في محافظة مأرب (وسط)، أوضح التقرير بأن "تصاعد الأعمال العدائية في المحافظة والمناطق المحيطة بها في الشهرين الماضيين أكثر من أي وقت مضى، تسبب بنزوح جماعي بالإضافة إلى تقييد حركة المدنيين ووصول المساعدات الإنسانية إلى المحتاجين".

وتحدث التقرير بأن "أكثر من 64 ألفا و450 شخصا (10 آلاف و742 أسرة) نزحوا من مأرب بين يناير ونوفمبر 2021، بسبب الأعمال العدائية، وفقا للمنظمة الدولية للهجرة (IOM)".

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!