فتحي بن لزرق يحدد موقفه من ما سيحدث في الساعات القادمه في اليمن ويدعو إلى ثورة ترفض حالة الذل والهوان التي يعيشها المواطن اليمني شاهد ماقاله

قبل 8 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

كشف الصحفي والإعلامي المناضل الكبير فتحي بن لزرق عن موقفه ممن يحدث من تدهور لكافة الخدمات في المحافظات المحررة وقال عبر تغريده له رصدها محرر المشهد الدولي على حسابه بالفيسبوك : انا مع شعبي وأهلي وناسي ومع كافة خياراتهم المفتوحة وغير المحددة ودونما سقف أو خطوط حمراء وضد كل القوى في.

واضاف انا مع (الناس ) في معركتهم ضد من يحاول قتلهم حرباً وجوعاً وفقرا وتدميراً.

 

وتابع لم يعد مقبولاً ولا منطقياً ولا معقولاً ان نقول للناس أصبروا او تحملوا او أنتظروا بل وجب القول ثوروا وأرفضوا حالة الذل والهوان هذه.

 

وكشف عن مطلب الناس اليوم وقال الناس اليوم لم تعد تريد ان تستعيد دولة شمال ولا تنتظر جنوب قادم بقدر مابات المواطن يجاهد لكي يستعيد قيمة راتبه الذي اثبتت الأيام انه وطنه الوحيد.

 

ووضح عن حلم المواطن اليمني وقال يحلم المواطن باستعادة قيمة راتبه الذي كان يوفر له حياة كريمة وعادلة ويقيه شر سؤال الناس.

 

ودون ذلك مشاريع سياسية كفرت بها الناس ولم تأكل منها إلا الشعارات ونخبة سياسية قفزت فوق اوجاع الناس وتاجرت بمعاناتها وكانت الأرخص والاسوأ في التاريخ اليمني على الاطلاق. 

 

ودعا إلى الوقوف مع الناس في ثورتهم القادمه التي لن ترحم اي فاسد مهما كان منصبه ومكانته في الدوله وقال قفوا الى جانب (الناس) لإنقاذ مايمكن انقاذه من كرامة واحساس بالحياة وتوق في حده الأدنى لمستقبل تشابهت أيامه او تكاد مع ماضً مؤلم وحاضراً اشد إيلاما..

 

 

انا مع شعبي وأهلي وناسي ومع كافة خياراتهم المفتوحة وغير المحددة ودونما سقف أو خطوط حمراء وضد كل القوى في. مع (الناس ) في...

Posted by ‎فتحي بن لزرق‎ on Friday, December 3, 2021

 

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!