الريال اليمني يسجل انهياراً قياسياً جديداً في عدن وارتفاع جنوني لأسعار المواد الغذائية

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

سجلت أسعار المواد الغذائية ارتفاعاً جنونياً خلال الأشهر الأخيرة الماضية، في مختلف المناطق اليمنية المحررة، وسط مخاوف أممية وتحذيرات اقتصادية من مجاعة وشيكة في البلد الذي يرزح تحت أتون حرب للعام السابع على التوالي، علاوة على تغول الفساد في الحكومة والبنك المركزي.

يأتي ذلك بالتزامن مع استمرار انهيار العملة الوطنية في المناطق المحررة.

ونقلت وكالة "خبر" عن مصادر مصرفية، إن الريال اليمني سجل انهياراً قياسياً جديداً في عدن، الثلاثاء 30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2021م، حيث كسرت قيمة الدولار الأمريكي الواحد حاجز 1619 ريالاً، فيما بلغت قيمة الريال السعودي 425 ريالاً.

إلى ذلك قالت مصادر محلية، إن أسعار المواد الغذائية في ارتفاع مستمر، حيث بلغ كيس الدقيق 50 ألف ريال، بزيادة 5 آلاف ريال في أقل من أسبوع.

وأكدت المصادر أن ارتفاع الأسعار شمل مختلف المواد الغذائية، وسط مخاوف وتحذيرات أممية واسعة.

في السياق، أعلن برنامج الأغذية العالمي، ارتفاع أسعار المواد الغذائية في اليمن لأكثر من 90% منذ مطلع العام الجاري 2021.

وقال البرنامج الأممي، في تغريدة على موقع "تويتر": "ارتفعت أسعار المواد الغذائية في أجزاء من اليمن (الواقعة في نطاق المناطق الحكومية) بأكثر من 90% هذا العام وحده".

وتساءل البرنامج "كيف ستشعر إذا كنت لا تستطيع شراء الطعام لعائلتك؟"، دون أن يذكر مزيدا من التفاصيل.

وكان البرنامج قد أعلن مطلع الثلث الأخير من نوفمبر /تشرين الثاني الجاري، أن الجوع في اليمن ازداد مع ارتفاع الأسعار.

وأول من أمس اندلعت موجة احتجاجات غاضبة في أبين تنديداً بارتفاع الأسعار، بعد يوم واحد من احتجاجات مماثلة شهدتها محافظة تعز.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!