احتجاجات شعبية في لحج تنديداً بتدهور الوضع المعيشي وانهيار العملة وارتفاع أسعار المواد الغذائية

قبل 4 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

تظاهر عشرات اليمنيين، الثلاثاء، في محافظة لحج جنوبي البلاد، تنديدًا بتدهور الوضع المعيشي وتراجع العملة المحلية.

وشهدت مدينة الحبيلين بمحافظة لحج تظاهرة بدعوة من ناشطين محليين، شارك فيها عشرات المواطنين وجابت شوارع المدينة.

وندد المتظاهرون باستمرار تدهور الوضع المعيشي للسكان، جراء ارتفاع الأسعار بشكل غير مسبوق.

ورفع المتظاهرون لافتات تضمنت الإشارة إلى دور التحالف والحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي في تحمل المسؤولية جراء عدم اتخاذها حلول ومعالجات فاعلة لوقف انهيار الريال اليمني والتراخي في ضبط أسواق الصرف وأسعار المواد الغذائية.

كما رفعوا لافتات كتب عليها "المواطن يموت من الجوع"، فيما رفع البعض أكياس أرز وحليب فارغة تعبيرا عن عدم قدرتهم على شراء الاحتياجات الأساسية.

ولم يصدر تعقيب من قبل السلطات الحكومية التي سبق أن وعدت بالعمل على حل أزمة تدهور العملة دون نتائج على الواقع حتى الآن.

والإثنين حثت واشنطن، الحكومة اليمنية على ضرورة اتخاذ خطوات حاسمة وقوية لتحقيق الاستقرار الاقتصادي وضمان تقديم الخدمات الأساسية، حسب بيان للقائمة بأعمال السفير الأمريكي لدى اليمن كاثي ويستلي، نشره حساب السفارة عبر صفحته على "تويتر".

يأتي ذلك، في الوقت الذي يشهد الريال اليمني منذ أيام تراجعا قياسيا جديدا، حيث وصل سعر الدولار 1500 ريال في المناطق الواقعة تحت سلطة الحكومة، والذي كان متوسط سعره قبل اشتعال الحرب عام 2015، في السوق المحلية 215 ريالا.

وأدى التراجع في سعر العملة، إلى احتجاجات في عدة مدن يمنية، ومطالب شعبية متكررة بضرورة علاج أزمة الريال اليمني، وسط تحذيرات من اتساع رقعة الجوع والفقر.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!