إيران تحظر صحيفة بعد نشرها رسما يربط بين خط الفقر والمرشد الأعلى

قبل 10 شهر | الأخبار | اقتصاد
مشاركة |

سحبت السلطات الإيرانية ترخيص صحيفة محلية، وفق ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية "إرنا" الإثنين، بعد يومين من نشرها رسما يربط ما بين المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية آية الله علي خامنئي، ومعاناة "ملايين" الإيرانيين من الفقر.

وكتبت صحيفة "كليد" (المفتاح بالفارسية) على صفحتها الأولى السبت، بالعنوان العريض "ملايين الإيرانيين تحت خط الفقر"، مرفقة ذلك برسم بياني يظهر يدا يسرى تحمل قلما، بطريقة تظهرها وهي ترسم هذا الخط. وبدا شكل اليد مماثلا لصورة معروفة تظهر يد المرشد وهو يكتب بقلمه على ورقة.

ونقلت وكالة "إرنا" عن علاء الدين ظهوريان، أمين هيئة الإشراف على الصحافة، قوله إن "أعضاء الهيئة صوّتوا لصالح إلغاء ترخيص الصحافة بما يتوافق مع قوانين الصحافة في البلاد".

وأوضح أن المجلس عقد اجتماعا صباح اليوم برئاسة وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي محمد مهدي اسماعيلي، وتم خلاله البحث في "المخالفة التي ارتكبتها صحيفة كليد".

ولم تحدد وكالة "إرنا" طبيعة المخالفة التي ارتكبتها الصحيفة التي يعود تاريخها الى عام 2015، ولا تعد من الصحف الواسعة الانتشار في إيران.

الا أن وكالة "نادي المراسلين الشباب" للأنباء التابعة للتلفزيون الرسمي الإيراني، أشارت الى أن الصحيفة "نشرت قبل يومين صورة بيانية عن خط الفقر على صفحتها الأولى، تمثّل صورة للقائد الأعلى (خامنئي) وهو يكتب رسالة".

ويحظى المرشد بمكانة سياسية ودينية غير قابلة للمسّ في الجمهورية الإسلامية، وتعود إليه الكلمة الفصل في السياسات العليا للبلاد.

وتعاني إيران من أزمة اقتصادية ومعيشية تعود بالدرجة الأولى الى العقوبات القاسية التي أعادت الولايات المتحدة فرضها عليها، بعد انسحاب واشنطن الأحادي في 2018 من الاتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!