التحالف بقيادة السعودية يعلن مقتل 138 متمردا حوثيا بغارات حول مأرب

قبل 3 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

أعلن التحالف العسكري الذي تقوده السعودية في اليمن الأحد مقتل أكثر من 138 عنصرا من المتمردين الحوثيين في الساعات الأربع والعشرين الماضية في غارات جديدة حول مأرب، آخر معقل للحكومة في شمال البلد الذي تمزقه الحرب.

وقال التحالف في بيان أوردته وكالة الأنباء السعودية (واس) "عمليات الاستهداف شملت تدمير 17 من الآليات العسكرية والقضاء على 138 عنصراً إرهابياً".

واستهدفت الغارات الجوبة على بعد نحو 50 كلم جنوب مدينة مأرب والكسارة على بعد نحو 30 كلم شمال غرب المدينة الغنية بالنفط.

ويعلن التحالف الداعم منذ عام 2015 للحكومة المعترف بها، يوميا منذ نحو شهر عن ضربات لوقف تقدم المتمردين قتل فيها نحو ثلاثة آلاف مقاتل.

ويتعذر التحقق بشكل مستقل من أرقام الضحايا التي يعلنها التحالف، ونادرا ما يعلن الحوثيون خسائرهم.

منذ اندلاع الحرب عام 2014 اثر استيلائهم على العاصمة صنعاء (شمال)، سيطر الحوثيون المقربون من إيران على جزء كبير من شمال اليمن تدريجيا، باستثناء مدينة مأرب، مركز المحافظة التي تحمل الاسم ذاته.

وتدعم القوات الجوية للتحالف القوات الحكومية التي تحاول صد هجوم الحوثيين على مأرب. وتصاعدت الغارات الجوية والقتال البري في الأسابيع الأخيرة حول المدينة في خضم معركة دامية منذ شباط/فبراير.

وأقر مسؤول عسكري حكومي الاسبوع الماضي بأن المتمردين يتقدّمون باتجاه مأرب، رغم الخسائر المبلغ عنها. في الوقت نفسه، قال الحوثيون إنهم قريبون جدا من مركز المدينة.

خلال سبع سنوات، أدخلت الحرب اليمن في واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم وفق الأمم المتحدة، إذ يعتمد أكثر من ثلثي السكان على المساعدات الدولية. وقتلت الحرب عشرات الآلاف من اليمنيين، معظمهم مدنيون، وشردت الملايين بحسب منظمات دولية.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!