المكتب السياسي للمقاومة الوطنية: ترحيب الحكومة بدعوة العميد طارق صالح لتوحيد الصف الوطني “خطوة شجاعة ”

قبل 3 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قال المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، إن ترحيب مجلس الوزراء بدعوة العميد طارق صالح، “خطوة شجاعة تعبر عن رغبة صادقة لتوحيد الصف الوطني وتسخير كل الجهود والامكانات لقوى الصف الجمهوري لمواجهة ميليشيات الحوثي الارهابية والتمدد الفارسي”.

وأوضح سياسي المقاومة الوطنية في بيان، أنه تابع باهتمام بالغ الموقف الوطني المسئول الذي عبرت عنه الحكومة أمس السبت، وترحيبها بدعوة العميد طارق صالح رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية الى توحيد الصف الوطني لمواجهة ميليشيات الحوثي.

وثمن المكتب السياسي، “هذا الموقف الوطني المسئول الذي عبرت عنه الحكومة في هذه المرحلة الصعبة”.

وأعرب المكتب السياسي للمقاومة الوطنية عن تمنياته بأن تمضي الحكومة قدما نحو ترجمة حقيقة لهذا الهدف الوطني، وتحويله الى واقع يعيشه شعبنا اليمني بمختلف فئاته ومكوناته.

وأضاف: ” حان الوقت لتجاوز كل الخلافات، وأن يتحمل الجميع مسئوليتهم التاريخية تجاه أجيال الحاضر والمستقبل، سيما وقد اوصلت ميليشيات الحوثي البلاد الى حافة الانهيار.

وكان مجلس الوزراء رحب بـ “الخطاب المسؤول” للعميد الركن طارق صالح، قائد المقاومة الوطنية، الذي قال إنه يؤكد على توحيد الجبهة الوطنية لمقاومة الحوثي من مختلف المكونات والقوى السياسية لاستعادة الجمهورية والدولة تحت إطار الشرعية والتحاف العربي.

كما ثمن مجلس الوزراء ترحيب المجلس الانتقالي الجنوبي لدعوة طارق صالح، واهمية العمل جميعا على توحيد الصف لمواجهة المليشيات الحوثية ومشروعها الإيراني والتخلص من خطرها على اليمن والمنطقة العربية.

أكد مجلس الوزراء في اجتماعه، أن الضرورات والأخطار المحدقة تستوجب من الجميع العمل بجهد موحد للانتصار في المعركة المصيرية والوجودية لليمن والعرب جميعا ضد مليشيا الحوثي ومشروع ايران التخريبي في المنطقة العربية..

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!