خبراء يوضحون أسباب تذبذب أسعار النفط واحتمالية بلوغه 100 دولار

قبل شهر 1 | الأخبار | اقتصاد
مشاركة |

توقع خبراء استمرار مستويات أسعار النفط عند 85 دولار لأعلى، حيث يرى بعض الخبراء أن الأسعار قد تصل إلى 100 دولار للبرميل.

ويربط الخبراء بين معدل ارتفاع الأسعار وقدرة "أوبك +" على الحفاظ نسب الإنتاج والتوازن بين العرض والطلب، خاصة مع قدوم فصل الشتاء ودخول العديد من المتغيرات على المشهد، بحسب ما ذكرته وكالة "سبوتنيك".

وفي وقت سابق قال وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار إنه يتوقع أن تصل أسعار النفط في عام 2022 إلى 100 دولار للبرميل، مشيرا إلى أن ذلك يرتبط بانخفاض المخزون العالمي من النفط.

ولفت عبد الجبار إلى أن منظمة "أوبك +" تناقش الطرق التي يمكن اتباعها لجعل أسعار النفط متوازنة، مشيرا إلى أنه لا يوجد قرار حول زيادة الإنتاج فوق المستويات المتفق عليها، وفقا لما ذكرته شبكة "اقتصاد الشرق"، في 20 من أكتوبر الحالي.

من ناحيته قال المهندس ربيع ياغي الخبير النفظي اللبناني، إن التراجعات الطفيفة التي جرت على أسعار النفط طبيعية، خاصة أن عادة في نهاية كل شهر تتجه البورصة نحو جني الأرباح، خاصة أن المضاربين يتجهون إلى بيع العقود الآجلة.

وأضاف في حديثه لـ"سبوتنيك"، أن التراجع الذي حدث هو بالسوق وليس على أرض الواقع.

وأشار إلى أن خام برنت قد يصل إلى نحو 90 دولار بنهاية العام، وأن" أوبك +" لديها القدرة على ضبط الأسعار طبقا للاتفاق على نسب الإنتاج المقررة بحيث تحافظ على الأسعار، خاصة مع زيادة الطلب مع قدوم فصل الشتاء.

من ناحيته قال حمزة الجواهري خبير النفط العراقي، إن التذبذب الحاصل في أسعار النفط في الفترة الحالية يتكرر في بعض الأحيان، إلا أنه لا يعد هبوطا في الأسعار.

وأوضح في حديثه لـ"سبوتنيك"، أن الأسعار قد ترتفع إلى المئة دولار خلال الفترة المقبلة.

وأشار إلى أن: المتغيرات على الساحة تتحكم بقدر كبير في الأسعار، وأن أوبك تتحكم بقدر كبير في المشهد.

فيما قال على الفارسي الخبير النفطي الليبي، إن أسعار النفط ستتجه للأعلى، إلا أن الأمر يرتبط بمدى حفاظ دول "أوبك +" على نسب الإنتاج، خاصة في ظل زيادة الطلب على النفط.

وأضاف في حديثه لـ"سبوتنيك"، أن ليبيا ونيجيريا خارج اتفاق" أوبك"، ما يعني أن نسبة إنتاجها سترتفع وقد يؤدي ذلك إلى تخمة في المعروض، حال قررت الدول الأخرى زيادة إنتاجها.

وأشار إلى أن الأسعار لن تتجاوز في كل الأحوال الـ 100 دولار، وأن هذا الأمر يحتاج إلى توازن بين العرض والطلب.

سجلت أسعار عقود خام القياس العالمي برنت مكاسب أسبوعية، بختام جلسات التداول بالأسواق الآجلة الجمعة الماضية،بنسبة 0.8% مقارنه بنهاية الأسبوع السابق، كما سجلت أسعار عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي مكاسب أسبوعية بنسبة 1.8% مقارنة بنهاية الأسبوع السابق.

وسجلت أسعار النفط 85.53 دولار للبرميل وذلك للعقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت، كما سجلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 83.76 دولار للبرميل، عند التسوية الجمعة.

وذكرت تقارير إعلامية عالمية، بأن أسعار النفط بالأسواق العالمية، الجمعة، شهدت ارتفاعا وذلك بدعم من مخاوف نقص الإمدادات النفطية وعدم القدرة علي تلبية الطلب المتزايد علي المنتجات البترولية المستخدمة في توليد الطاقة، في ظل نقص الإمدادات المتعلقة بالغاز والفحم.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!