سبب أزمة الطاقة هو عدم توقيع دول الاتحاد الأوروبي عقودا مع روسيا حسب ماقاله الرئيس الصربي

قبل سنة 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

قال الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش، إن أحد أسباب أزمة الطاقة في أوروبا، هو عدم توقيع عقود طويلة الأمد مع روسيا بشأن توريدات الغاز في الوقت المناسب.

 

وأضاف رئيس صربيا: "قامت العديد من الدول، بتزويد صناعاتها بالغاز بأقل الأسعار مع خروجها من الوباء، لتحفيز النمو الاقتصادي. استهلكوا الغاز، لكنهم لم يوقعوا عقودا طويلة الأمد مع الروس، لذلك بقيوا في النهاية بدون غاز".

 

 

وأوضح الزعيم الصربي، أن سعر الغاز قفز في أوروبا، من 400 دولار إلى 1.8 ألف دولار لكل ألف متر مكعب.

 

 

وأشار فوتشيتش، إلى أن صربيا تتفاوض بنشاط مع روسيا بشأن توريد الغاز الطبيعي بأسعار مخفضة.

 

 

المصدر: إزفيستيا + RT

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!