لهذه الأسباب يتجهز معين للهروب من عدن الى العاصمة المصرية القاهرة؟ تفاصيل

قبل _WEEK 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

قالت مصادر خاصة أن رئيس الحكومة معين عبدالملك ينوي الهروب من عدن، بعد فشله الذريع في الاستقرار والقيام بأي من مهامه فيها.

 

وأكدت المصادر التي فضلت عدم الإفصاح عنها، أن معين يحضر للهروب من عدن، التي وصلها قبل أكثر من أسبوع، بعد فشله في إيجاد أية معالجات للجانب الاقتصادي المتدهور والوضع الأمني المتردي في المدينة التي تم إعلانها في العام 2015 عاصمة مؤقتة لليمن.

 

وأشارت المصادر إلى أن معين لم يتمكن من تحقيق أي انجاز أو تهيئة لإصلاح الأوضاع في المدينة التي تسيطر عليها مليشيات المجلس الانتقالي الجنوبي الممول من الامارات العربية المتحدة.

 

وكشفت عن تواصل معين بالمصريين واستنجاده بهم لتحديد موعد له لزيارة القاهرة في 10 أكتوبر الجاري، ليتمكن من الهروب من عدن في أقرب فرصة ممكنة

 

.

ولفتت إلى فشل رئيس للحكومة في الاستنجاد بسفراء الاتحاد الأوروبي لدى اليمن، حيث اكتفوا بمباركتهم عودته إلى عدن بينما ذهبت وعودهم بدعمه أدراج الرياح.

 

 

يأتي هذا في ظل تزايد الأصوات المنادية بتنفيذ الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض، الذي اعاقه المجلس الانتقالي  منذ نحو عامين.

 

ووصف مراقبون عودة معين إلى عدن قبل تنفيذ اتفاق الرياض بأنه يأتي انقاذا للانتقالي من مأزقه في عدن، بعد تردي الأوضاع الأمنية واقتتال فصائله، ونهبه للايرادات والمال العام وفشله في تقديم أي خدمات أو معالجات.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!