الرئيس الفرنسي ماكرون: يجب أن يستمر العمل مع الجزائر ونأمل أن تهدأ التوترات الدبلوماسية الحالية قريبا

قبل شهر 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

 

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن العمل يجب أن يستمر مع الجزائر وأعرب عن أمله بأن تهدأ التوترات الدبلوماسية الحالية قريبا.

 

وقال ماكرون في مقابلة مع" إذاعة فرانس إنتر"، "نرجو أن نتمكن من تهدئة الأمور لأني أعتقد أن من الأفضل أن نتحدث إلى بعضنا بعضا وأن نحرز تقدما".

 

وأضاف ماكرون: "يجب أن نواصل فحص تاريخنا مع الجزائر بتواضع واحترام".

 

ولفت إلى أنه تربطه علاقات "ودية جدا" مع الرئيس الجزائري.

 

 

وشهدت العلاقات الجزائرية الفرنسية توترا ملحوظا في الأونة الأخيرة، عقب تصريحات ماكرون الأخيرة التي شكك خلالها في وجود أمة جزائرية قبل الحكم الاستعماري الفرنسي، كما قال إن "النظام السياسي العسكري الجزائري أعاد كتابة تاريخ الاستعمار الفرنسي للجزائر على أساس كراهية فرنسا".

 

 

الأمر الذي أثار حفيظة الجزائر وردت على تصريحات الرئيس الفرنسي باستدعاء سفيرها في باريس وغلق مجالها الجوي أمام الطائرات العسكرية الفرنسية.

 

 

المصدر: رويترز، RT

 

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!