مقتل ثلاثة جنود أتراك في شمال غرب سوريا

قبل شهر 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

ارتفع عدد الجنود الأتراك الذين قتلوا في هجوم بمنطقة إدلب شمال غرب سوريا إلى ثلاثة، بحسب حصيلة جديدة أعلنتها وزارة الدفاع التركية مساء السبت.

وقالت الوزارة إن أحد الجنود الذي "أصيب بجروح خطيرة" في الهجوم توفي مساء السبت في مستشفى هاتاي بجنوب تركيا.

وكانت الوزارة قد أبلغت السبت عن مقتل اثنين من جنودها وإصابة ثلاثة في الهجوم.

واوضحت الوزارة إن هجوما استهدف "وحدة عائدة من دورية"، دون أن تكشف عن كيفية وقوعه. لكن مراسل وكالة فرانس برس في المكان اشار إلى مقتل واصابة جنود أتراك في انفجار عبوة ناسفة على طريق إدلب-بنش.

وقال وزير الدفاع التركي خلوصي اكار "قضى رفاقنا في اعتداء بغيض وشائن"، مضيفاً "الدم المراق لشهدائنا لم يمر أبداً بلا معاقبة المسؤولين" عنه.

وتسيطر مجموعات مسلحة غالبيتها جهادية وعلى رأسها هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقا)، على محافظة إدلب.

تم التوصل قبل أكثر من سنة الى وقف لإطلاق النار مع القوات الحكومية، برعاية تركيا التي تدعم بعض الفصائل المقاتلة في المنطقة، وروسيا الداعمة للنظام.

وتخترق الهدنة غالبا عمليات قصف ينفذها النظام أو هجمات محددة تشنها الفصائل.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!