إطلاق صاروخ من غزة تجاه إسرائيل بعد القبض على أسيرين من أصل 6 فروا من سجن جلبوع

قبل _WEEK 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

أفاد الجيش الإسرائيلي، مساء اليوم الجمعة، بأن صاروخا أُطلق من قطاع غزة تجاه المستوطنات الإسرائيلية القريبة، بعد وقت قصير من إعلان السلطات الإسرائيلية القبض على أسيرين من إجمالي ستة فروا من سجن جلبوع يوم الإثنين الماضي.

من جانبها، أفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، بأن صافرات إنذار دوت في مجلس إشكول الإقليمي، ضمن ما تسمى مستوطنات غلاف غزة.

وقالت الصحيفة: "دوت صافرات الإنذار في مجلس أشكول الإقليمي في غلاف غزة، وذلك  بعد فترة وجيزة من اعتقال اثنين من الأسرى الأمنيين الذين فروا من سجن جلبوع وينتميان إلى حركة الجهاد الإسلامي".

فيما أوضح موقع "واللا" أن صافرات الإنذار دوت في مستوطنات أفشالوم ويفول وشلوميت.

ولم تعلن أي من الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة مسؤوليتها عن إطلاق الصاروخ حتى اللحظة.

وفي وقت سابق من اليوم الجمعة، أعلنت إسرائيل إلقاء القبض على الأسيرين يعقوب محمود قادري ومحمد العارضة.

ونشرت القناة مقطع فيديو قالت إنه يوثق عملية الاعتقال التي جرت في مدينة الناصرة العربية داخل الخط الأخضر.

وأضافت أن الاثنين كانا يتجولان في الشارع طالبين الطعام، وهما يحاولان تغطية وجهوهم حتى لا يتم التعرف عليهم "لكن الناس رفضوا وأبلغوا الشرطة".

وفر 6 أسرى فلسطينين فجر الاثنين الماضي من سجن جلبوع، عبر فتحة داخل إحدى الزنازين، متصلة بنفق ينتهي بفتحة أخرى خارج أسوار السجن، وأعلنت إسرائيل حالة التأهب القصوى بحثا عنهم بمشاركة الجيش والشرطة وأجهزة أمنية أخرى.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!