روسيا تكشف عن شرط مشاركة روسيا في تنصيب حكومة أفغانستان الجديدة في ظل "طالبان

قبل شهر 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن استعداد موسكو للمشاركة في مراسم تنصيب حكومة جديدة في أفغانستان بشرط أن تمثل جميع مكونات المجتمع الأفغاني.

وفي تصريحات صحفية أكد لافروف اليوم الاثنين نية موسكو "دعم عملية تشكيل حكومة تمثل المجتمع الأفغاني بكامل أطيافها، ومنها طالبان والمجموعات العرقية غير البشتونة، وهم الأوزبك والخزارة والهزارة والطاجيك".

 

وتابع الوزير الروسي: "مثل هذه الحكومة الشاملة وحدها كفيلة بضمان انتقال موثوق الى حياة جديدة. وإذا حدث هذا فأظن أننا سنشارك بكل سرور مع مثل هذه المراسم مع دول مدعوة أخرى لها تأثير على الوضع في هذا البلد".

 

ولم يستبعد الوزير أن يكون الجانب الروسي قد تلقى هذه الدعوة.

 

وفي وقت سابق من اليوم أكد المتحدث باسم "طالبان" ذبيح الله مجاهد أن الحركة بعثت دعوة إلى عدد من الدول للمشاركة في مراسم إعلان تشكيل الحكومة الأفغانية الجديدة في أفغانستان. فيما نقلت قناة "الجزيرة" عن مصدر في الحركة أن الدعوة تم إرسالها إلى كل من تركيا والصين وروسيا وإيران وباكستان وقطر.

 

من جهته امتنعت وزارة الخارجية الصينية عن تأكيد أو نفي تلقي بكين دعوة من "طالبان"، مكتفية بالإشارة إلى أن الصين تدعو لتشكيل "حكومة منفتحة ومتسامحة" في أفغانستان تحارب الإرهاب بشكل فعال وتبني علاقات مثمرة مع دول الجوار.

 

فيما شكك أحد الخبراء السياسيين الروس في إمكانية أن يصل ممثلون رسميون من موسكو وأنقرة وبكين إلى كابل تلبية لدعوة من "طالبان"، مع أنه لم يستبعد إمكانية حضور دبلوماسيين من الدول الثلاث لم يغادروا العاصمة الأفغانية مراسم تنصيب الحكومة الجديدة.

 

 

المصدر: "نوفوستي" + "تاس" +RT

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!