روسيا تدعو الولايات المتحدة إلى الإفراج عن الاحتياطي النقدي لأفغانستان

قبل 3 _WEEK | الأخبار | اقتصاد
مشاركة |

دعت روسيا الإثنين الولايات المتحدة إلى لإفراج عن الاحتياطي النقدي للبنك المركزي الأفغاني الذي جمدته واشنطن بعد سيطرة طالبان على كابول في وقت سابق هذا الشهر.

وقال موفد الكرملين إلى أفغانستان سمير كابولوف "إذا كان زملاؤنا الغربيون قلقون بالفعل على مصير الشعب الافغاني، لا ينبغي إذا أن نخلق مشكلات إضافية لهم بتجميد احتياطي الذهب والعملات الأجنبية".

وأكد كابولوف في حديث لشبكة روسيا-24 الحكومية أنه على الولايات المتحدة أن تفرج بشكل عاجل عن تلك الأصول "لرفع قيمة العملة الوطنية المنهارة".

وأضاف كابولوف إنه من دون القيام بذلك فإن السلطات الأفغانية الجديدة ستنصرف إلى "تهريب منتجات الأفيون غير الشرعية" و"إلى السوق السوداء لبيع الأسلحة" التي تخلى عنها الجيش الأفغاني والولايات المتحدة.

وكان إجمالي الاحتياطي في البنك المركزي الأفغاني يبلغ 9,4 مليارات دولار بنهاية نيسان/أبريل، وفق صندوق النقد الدولي. وغالبية تلك الأموال موجودة خارج أفغانستان.

وكانت واشنطن قد أشارت إلى أن طالبان لن يُتاح لها الوصول إلى اصول موجودة في الولايات المتحدة، من دون تحديد إجمالي تلك الأصول.

وأفغانستان أكبر منتج في العالم للأفيون والهيروين، وتساهم عائدات التجارة غير الشرعية تلك في تمويل طالبان.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!