اليابان تحقق في حالتي وفاة بعد استخدام لقاحات موديرنا من شحنات ملوثة

قبل 3 _WEEK | الأخبار | صحة
مشاركة |

تحقق اليابان في وفاة شخصين تلقيا لقاحي موديرنا من شحنات علق استخدامها لاحتواء بعض أنابيبها على مواد ملوثة، على ما أعلنت وزارة الصحة السبت.

وتوفي الرجلان البالغان 30 و38 عاما في آب/أغسطس بعد تلقيهما الجرعة الثانية من لقاح موديرنا من إحدى الشحنات الثلاث التي علقت الحكومة استخدامها الخميس، بحسب ما أفادت الوزارة في بيان.

وأوضحت الوزارة أن سبب وفاتهما قيد التحقيق، مشيرة إلى أن "العلاقة السببية مع تلقيهما اللقاح لا تعرف في الوقت الحاضر".

وأشارت إلى أن الرجلين اللذين أصيبا بالحمى بعد تلقيحهما، لم يكونا يعانيان مشكلات صحية أو سوابق حساسية.

وأعلنت اليابان الخميس تعليق استخدام 1,63 مليون جرعة من لقاح شركة موديرنا الأميركية بعد تقارير عن مواد ملوثة في بعض القوارير التي وصلت ضمن ثلاث شحنات.

ووزعت هذه اللقاحات على أكثر من 800 مركز تلقيح في البلاد.

وأفادت مجموعة "تاكيدا" اليابانية للأدوية التي تستورد لقاح موديرنا وتوزعه في اليابان، في بيان أنها تلقت "معلومات من مراكز تلقيح عدة تشير إلى العثور على أجسام غريبة في أنابيب لقاح مختومة".

وتابعت المجموعة أنه "بعد التشاور مع وزارة الصحة، قررنا تعليق استخدام اللقاحات" الآتية من ثلاث شحنات، أي ما يعادل 1,63 مليون جرعة، اعتبارا من الخميس.

وتلقى حوالى 43% من اليابانيين اللقاح كاملا، غير أن البلد يواجه حاليا مستويات قياسية من الإصابات اليومية بفعل المتحورة دلتا الأكثر مقاومة والأسرع انتشارا.

وتشمل القيود المفروضة لمكافحة كوفيد-19 القسم الأكبر من اليابان، لكنها تبقى محدودة وتبقى فعاليتها موضع تشكيك، في ظل الوسائل المحدودة المتاحة للحكومة من أجل فرضها إلزاميا.

وتوفي أكثر من 15,700 شخص جراء الوباء في اليابان.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!