الإرياني: مقتل خبير إيراني بمأرب يعكس دور طهران المزعزع لأمن واستقرار اليمن

مشاركة |

أكد وزير الاعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني، مصرع المدعو حيدر سيرجان أحد الخبراء الايرانيين وتسعة آخرين بينهم المدعو موسى القحازي وأحمد السحاري "ينتحلون رتبة عقيد"، امس الجمعة، إثر غارة جوية لطيران تحالف دعم الشرعية على مواقع مليشيا الحوثي في جبهة صرواح بمحافظة مأرب.

وأوضح ان مصرع المدعو حيدر سيرجان يؤكد حجم ومستوى الانخراط الايراني في العمليات العسكرية لمليشيا الحوثي في جبهات مأرب، ودورها المزعزع لامن واستقرار اليمن‏.

وأضاف الوزير الارياني: ان الخبير الإيراني حيدر سيرجان يعمل في مجال التدريب والتأهيل تخصص مشاة ومشاة جبلية، وخبير في إعداد الخطط التكتيكية القتالية، وسبق ان عمل خبيراً في جبهات الساحل الغربي حتى تاريخ 5 يونيو 2021م، ويوم 7 يونيو تم إرساله إلى جبهات مأرب للعمل بدلاً عن الصريع مصطفى الغراوي‏- احد خبراء حزب الله اللبناني.

واشار الى ان ارسال ايران مئات الخبراء من الحرس الثوري لقيادة العمليات العسكرية ميدانيا، وتهريب مختلف انواع الاسلحة ومنها الصواريخ البالستية والطائرات المسيرة، تأكيد لطبيعة المعركة باعتبارها امتداد للمشروع التوسعي الايراني ومساعيها ترسيخ نفوذها‏ في المنطقة.

وطالب الارياني المجتمع الدولي والامم المتحدة والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن بإصدار مواقف حازمة إزاء التدخلات الايرانية السافرة في الشأن اليمني، ودورها في تصعيد العمليات العسكرية وتقويض جهود التهدئة واحلال السلام، ومسئوليتها عن استمرار نزيف الدم، وتفاقم المعاناة الانسانية لليمنيين.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!