تعز.. مئات يتظاهرون تنديدًا بالفساد والتدهور الاقتصادي

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

تظاهر مئات اليمنيين، الجمعة، بمدينة تعز جنوبي البلاد احتجاجا على التدهور الاقتصادي وتردي الخدمات وانتشار الفساد.

وقال شهود إن مئات من سكان مدينة تعز أدوا صلاة الجمعة أمام مقر السلطة المحلية استجابة لدعوات أطلقها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي.

وردد المحتجون هتافات منها "صامدين صامدين.. ارحلوا يا فاسدين" و"مطلبنا مطلب عادل.. فليرحلوا بالكامل (يقصدون المتهمين بالفساد)".

كما رفعوا لافتات منددة بالتدهور الاقتصادي، وارتفاع الأسعار، وتردي الخدمات.

وقال محمد حميد، أحد الناشطين الداعين إلى الفعالية للأناضول: "احتجاجنا دخل شهره الرابع دون تدخل من الحكومة الشرعية لإقالة الفاسدين ومحاسبتهم وتحسين الأوضاع الخدمية والمعيشية".

وأضاف: "رموز السلطة المحلية في المدينة والفاسدون يراهنون على تعبنا وعودتنا إلى ديارنا، لكننا لن نيأس وسنستمر في الاحتجاج حتى تحقيق كافة المطالب".

وتابع حميد: "ندعو الرئيس (عبد ربه منصور هادي) إلى النظر بعين الإنصاف والعدل لهذه المدينة التي صمدت وقدمت تضحيات جسيمة للدفاع عن شرعيته منذ سنوات".

ويتقاسم الجيش التابع للحكومة والحوثيون السيطرة على تعز كبرى المحافظات من حيث عدد السكان، وفشلت الجماعة في تحقيق تقدم تجاه مركزها منذ اندلاع النزاع بالبلاد في مارس/ آذار 2015.

وبلغ الريال اليمني مستوى قياسي جديد من التدهور في تداولات الخميس بـ 1040 للدولار الواحد في مناطق سيطرة الحكومة.

وقبل الحرب التي بدأت عام 2015 في اليمن كان الدولار الواحد يباع بـ 215 ريالا، لكن تداعيات الصراع ألقت بانعكاساتها السلبية على مختلف القطاعات، بما في ذلك العملة المحلية.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!