يونيسف: ‏8.1 ملايين طفل يمني بحاجة إلى مساعدة تعليمية “طارئة”

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف" الأحد، إن 8.1 ملايين طفل يمني بحاجة إلى مساعدة تعليمية طارئة.

جاء ذلك في تغريدة للمنظمة الأممية، عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" نشرتها المنظمة الأممية.

وأوضحت المنظمة أن "8.1 ملايين طفل يمني بحاجة إلى مساعدة تعليمية طارئة بسبب الصراع في البلاد".

وأضافت "هذه زيادة ضخمة مقارنة ب1.1 مليون طفل قبل الحرب".

وشددت المنظمة: "يجب أن تتوقف الحرب حتى يستطيع الأطفال عيش طفولتهم"، دون تفاصيل أخرى.

تغريدة المنظمة تأتي مع اقتراب موعد انطلاق العام الدراسي الجديد في اليمن، المقرر في 15 أغسطس/ آب الجاري.

‎ومطلع يوليو /تموز الماضي، أفادت "يونيسف" في تقرير لها بأن" أكثر من مليوني طفل في سن التعليم منقطعين حاليا عن الدراسة في اليمن".

وذكر التقرير أن "ثلثي العاملين في التدريس – أي ما يزيد عن 170 ألف معلم، لم يتقاضوا رواتبهم بصفة منتظمة منذ 4 سنوات، فيما تم تجنيد أكثر من 3600 طفل منذ بدء الحرب".‎

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!