مجلس الأمن الدولي يناقش غداً الهجوم على ناقلة النفط قبالة سواحل عُمان

قبل شهر 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

قال دبلوماسيون إن بريطانيا تعتزم مناقشة الهجوم المميت على ناقلة قبالة ساحل سلطنة عمان خلال اجتماع مغلق بمجلس الأمن الدولي يوم غد الجمعة، لكن ليس من المتوقع أن يتخذ المجلس الذي يضم في عضويته 15 دولة أي إجراء، وفقا لوكالة رويترز.

كانت بريطانيا قد أبلغت المجلس التابع للأمم المتحدة يوم الثلاثاء بأن من المرجح للغاية أن إيران استخدمت طائرة مسيرة واحدة أو أكثر لشن الهجوم على الناقلة الأسبوع الماضي والذي أودى بحياة اثنين من أفراد طاقمها أحدهما بريطاني والآخر روماني.

وقال ديمتري بوليانسكي، نائب سفير روسيا بالأمم المتحدة، للصحفيين يوم الأربعاء "هناك كثير من المعلومات المتضاربة. تحليل ‘مرجح للغاية‘ نرفضه تماما. نريد إثبات حقائق... لا نريد أن نندفع إلى أي استنتاجات أو أفعال دون برهان على ما حدث".

ونفت طهران أي تورط لها في هجوم يوم الخميس على ميرسر ستريت، وهي ناقلة منتجات بترولية ترفع علم ليبيريا ومملوكة لليابان وتديرها شركة زودياك ماريتيم الإسرائيلية.

وقالت الولايات المتحدة وبريطانيا يوم الأحد إنهما ستعملان مع حلفائهما للرد على الهجوم.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!