صحفي مقرب من ميليشيا الانتقالي الجنوبي يكشف عن رسائل تهديد من جماعته لمجلس النواب اليمني بعدم عقد اي جلسة لمجلس النواب في سيئون ومغادرة الجنوب شاهد ماقاله

قبل 2 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قالت مصادر إعلامية أن قيادة ميليشيا الانتقالي الجنوبي ارسلت رسائل غير مباشرة إلى هيئة مجلس النواب اليمني لعدم عقد اي جلسه لمجلس النواب في اي محافظه جنوبية وحذرت من مايتبع ذلك وابلغتهم بأن عليهم التوجه إلى مأرب أو مغادرة حضرموت .

هذا وقد أكد الصحفي المقرب من قيادة ميليشيا الانتقالي الجنوبي صلاح بن لغبر ذلك وقال مساء أمس في تغريدة له رصدها محرر المشهد الدولي على حسابه بتويتر :لن تعقد أي جلسة لمجلس النواب في سيئون.

واضاف وسيتم الأكتفاء بجلسة قات لرئيس المجلس مع شخصين أو ثلاثة.

وتابع ومعظم من وصلوا سيغادرون غدا

 

 

هذا وقد  أقرت هيئة رئاسة مجلس النواب التابع للحكومة الشرعية، يوم امس  الأربعاء 28 يوليو/ تموز 2021م، مباشرة أمانتها العامة العمل من مدينة سيئون، مع التأكيد على أن تعمل الهيئة خلال الأسابيع القادمة على توفير كافة الظروف الملائمة لانعقاد جلسات المجلس في أقرب وقت ممكن.

 

وركز الاجتماع، الذي يعتبر الأول لهيئة رئاسة المجلس منذ وصولها إلى مدينة سيئون الليلة الماضية، على مناقشة الترتيبات اللازمة لانعقاد المجلس، في أقرب وقت ممكن، بما يحقق التئام مؤسسات الدولة وتحمل مسؤولياتها في هذا الظرف الاستثنائي الذي يمر به الوطن.

  وذكرت وكالة الأنباء اليمنية سبأ، أن هيئة رئاسة البرلمان ثمنت حرص الرئيس عبدربه منصور هادي على انعقاد المجلس وممارسته لسلطاته الدستورية في الرقابة والتشريع والارتباط بهموم المواطنين والقضية الوطنية الكبرى المتمثلة بسقوط الانقلاب الحوثي.  

وحسب مانشره موقع الساحل الغربي فقد أعربت الهيئة خلال الإجتماع الذي ترأسه سلطان البركاني رئيس المجلس، عن تقديرها لأدوار المملكة العربية السعودية في دعم اليمن بمختلف المجالات، ووقوفها الجاد في مواجهة المشروع السلالي الفارسي، حد قولها.

  وطالبت المجتمع الدولي، ومنظمة الأمم المتحدة والمنظمات الدولية ذات العلاقة، إلى اتخاذ موقفٍ من الممارسات الحوثية ضد أبناء الشعب اليمني، واستمرارها في عملية الحرب وما نتج عنها من دماء ودمار.

  كما أعربت عن تقديرها لأبناء سيئون وقيادتها على حفاوة الاستقبال، وتعاونهم الكامل مع سلطات الدولة المختلفة، واستضافتهم مجلس النواب سابقًا وهيئة رئاسته وأمانته العامة حاليا.

  وكانت هيئة رئاسة مجلس النواب وصلت، الثلاثاء، إلى مدينة سيئون، في إطار التحضيرات الجارية لاستئناف انعقاد جلسات البرلمان، وسط استقبال رسمي كبير تقدمه نائب رئيس مجلس النواب محسن باصره، ووزير الداخلية اللواء إبراهيم حيدان، وعدد من أعضاء  البرلمان، وقيادات عسكرية ومحلية وشخصيات اجتماعية.  

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!