رئيس الوزراء الإثيوبي يوجه رسالة جديدة إلى مصر والسودان بعد تمام الملء الثاني لسد النهضة

قبل شهر 1 | الأخبار | اقتصاد
مشاركة |

وجه رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، رسالة جديدة إلى مصر والسودان بشأن الملء الثاني لسد النهضة، الذي أثار خلافا بين الدول الثلاث وصل إلى مجلس الأمن مطلع الشهر الجاري.

وقال آبي أحمد، في رسالته المنشورة باللغة العربية عبر حسابه في تويتر: ”إلى أخواتي وإخواني في دول المصب: لقد تم الملء الثاني لسد النهضة الأثيوبي العظيم على نهر أباي (النيل الأزرق) في العشرين من شهر يوليو/ تموز، عام 2021”.

وأضاف آبي أحمد أن إثيوبيا ملأت سدها أثناء موسم المطار ”بحذر وبطريقة مفيدة لنقص الفيضان من دول المصب المباشرة، أود أن أطمئنكم مرة أخرى، بأن هذا الملء سوف لن يؤدي بضرر لأي من بلداننا”.

رسالة رئيس الوزراء الإثيوبي تأتي بعد أيام من إعلان قادة مصر والسودان تمسكهم باتفاق قانوني ملزم بشأن تشغيل وملء السد.

ويوم الجمعة، قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، في خطاب من استاد القاهرة، إن بلاده أكدت للسودان وإثيوبيا أنها ستدعم أي مشروع يعود بالتنمية على هاتين الدولتين لكن بشرط عدم المساس بحصة مصر من المياه، وطمأن المصريين قائلا: ”عيشوا حياتكم... وبلاش هري”.

في حين قال رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، إن الحكومة الإثيوبية تواصل التصرف في هذا الملف ”بشكل أحادي للمرة الثانية.. إلا أننا نواصل الدعوة للامتناع عن الإجراءات المنفردة مع ضرورة التوصل لاتفاق قانوني وملزم يتماشى مع القانون الدولي”.

وسد النهضة هو أكبر مشروع للطاقة الكهرومائية في قارة إفريقيا. وتبلغ تكلفته أكثر من 4 مليارات دولار.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!