من هو المسؤول الحكومي الذي خسرته الشرعية خلال العملية العسكرية التي أطلقها الجيش والمقاومة فجر اليوم (الاسم والصورة)

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قُتل مسؤول حكومي بمحافظة مأرب، اليوم الأربعاء، خلال العملية العسكرية التي أطلقها الجيش والمقاومة فجر اليوم.

    

وقالت مصادر حكومية، إن مدير مكتب الشباب والرياضة بمديرية الجوبه، بمحافظة مأرب، عبد المجيد سيف بحيبح، قُتل اليوم خلال مشاركته في العملية العسكرية التي أطلقها الجيش فجر اليوم.

وبحسب الموقع الرسمي لوزارة الشباب والرياضة، قدّم وزير الشباب والرياضة، نايف صالح البكري، "واجب العزاء في استشهاد عبد المجيد سيف بحيبح مدير مكتب الشباب والرياضة بمديرية الجوبة في محافظة مارب، الذي ارتقى إلى ربه في وقت سابق اليوم، وهو يؤدي واجبه الوطني بمواجهة مليشيات الحوثي الانقلابية.

وخلال اتصال هاتفي بـ الدكتور مسلي بحيبح (شقيق الشهيد)، قال البكري" إن عبد المجيد نموذج للشباب الذين سقوا التراب اليمني بدمائهم كي تبقى هذه الأرض طاهرة من دنس الكهنوت الحوثي الإمامي الرجعي المتخلف، مشيرا إلى أن مارب تأتي في طليعة المحافظات التي واجهت مشاريع الظلام بشبابها وشيوخها وقبائلها ورجالها الأحرار.

واشاد البكري بمناقب الشهيد البطل، مؤكدا أن الأسرة الرياضة في اليمن وهي تنعي الشهيد البطل عبد المجيد سيف بحيبح، فإنها تفخر ايضاً ببسالته وشجاعة ووطنيته التي توجها بالشهادة.

عبد المجيد سيف بحيبح مدير مكتب الشباب والرياضة بمديرية الجوبة بمأرب

وذكرت مصارد محلية، أن والد عبد المجيد بحيبح واثنين من أشقائه، سبق وأن قتلوا في مواجهات مع الحوثيين في محافظة مأرب.

وأعلن الجيش اليمني، فجر اليوم الأربعاء، إطلاق عملية عسكرية، تمكن خلالها من السيطرة على مركز مديرية رحبة وعدد من المواقع الاستراتيجية.

وذكر المركز الاعلامي للقوات المسلحة، في تغريدة على تويتر، رصدها محرر “المشهد الدولي”، إن قوات الجيش مسنودة بالمقاومة الشعبية تمكنت اليوم الأربعاء من تحرير مركز مديرية رحبة جنوب مأرب، بعد تمكنها من تحرير مساحات واسعة ومرتفعات استراتيجية خلال العملية العسكرية التي انطلقت فجر اليوم.

وقال المركز الإعلامي للقوات المسلحة، إن قوات الجيش والمقاومة تمكنت من تحرير مناطق واسعة ومرتفعات إستراتيجية ومنها مناطق معين ومضرة وبقثة ومواقع العيارات والطرة وغيرها من المواقع المهمة.

وأكدت مصادر ميدانية أن المواقع التي تم تحريرها هي: وادي معين – وادي بقثه العليا والسفلى – وادي مظراه – رحوم – الاوشال – علفا.

وذكر المركز الإعلامي للقوات المسلحة أن المعارك أسفرت عن سقوط العشرات من عناصر المليشيا بين قتيل وجريح وأسير، إضافة إلى خسائر أخرى في العتاد بنيران أبطال الجيش وغارات طيران التحالف، فيما استعاد أبطال الجيش 4 أطقم بعتادها و 3 عيارات ومدفعية ثقيلة وأسلحة أخرى متوسطة وخفيفة وكميات من الذخائر المتنوعة، كما تواصل القوات تقدمها بثبات يقابله فرار الحوثيين. 

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!