د. محمد جميح يكشف عن ضربة قاصمة تعرضت لها الميليشيا الحوثية وانتصار حققه الجيش الوطني والمقاومة القبلية شاهد ماقاله

قبل 2 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

كشف الكاتب والمحلل السياسي الدكتور محمد جميح عن انتصارات حققها الجيش الوطني والمقاومة القبلية ويعد هذا الانتصار ضربة قاصمة للميليشيا الحوثية وقال عبر تغريده له رصدها محرر المشهد الدولي على حسابه بتويتر : ‏رجال الجيش والمقاومة من قبائل مراد يسيطرون على مركز مديرية رحبة، بلاد الشيخ الشهيد القردعي رحمه الله.

واضاف ومجاميع الحوثي تغادر المديرية بشكل كامل.

وتابع لم يفرح الحوثي باستعادة الزاهر حتى ضربه الأبطال في رحبة.

هذه أرضنا، ولن يحكمها إلا من اخترناه، لا من زعم الكهنة أن الله اختاره لنا.

 

 

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!