انتهت بخسائر بشرية ومادية في صفوفهم ومصرع قيادي بارز ....الحوثيون يتكبدون خسائر كبيرة في معارك مأرب والجوف

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

تواصلت المعارك بين قوات الجيش مسنودة برجال القبائل وغارات جوية مكثفة من طيران التحالف العربي، ومليشيا الحوثي المدعومة من إيران في محافظتي مأرب والجوف، تكبدت خلالها المليشيا عشرات القتلى والجرحى بينهم قيادات ميدانية.

  وقالت مصادر ميدانية لوكالة 2ديسمبر الاخباريه  إن القيادي الحوثي البارز عبد الرقيب الحوثي المقرب من زعيم المليشيا لقي مصرعه خلال الساعات الماضية بجبهة ⁧الكسارة⁩ غرب مأرب.   ونجحت قوات الجيش في جبهة صرواح في كبح تسللات ومحاولات هجوم فاشلة لمجاميع من المليشيا الإرهابية على عدد من المواقع، حيث تواصلت المعارك هناك وفي المشجح والكسارة منذ وقت متأخر أمس السبت وحتى صباح اليوم، وانتهت بخسائر بشرية ومادية في صفوف الحوثيين.

  في الأثناء نفذت مقاتلات التحالف وسلاح المدفعية قصفا مكثفا أجهز على تعزيزات حوثية قادمة إلى جبهات صرواح والمشجح، ودمر تحصينات للمليشيا، حيث تم إعطاب 3 آليات قتالية بقصف مدفعي و 7 آليات وتدمير مخزن سلاح بعمليات القصف الجوي.

  إلى ذلك نفذت قوات الجيش هجوماً خاطفاً على مواقع المليشيا، في جبهة الخنجر بمديرية "خب الشعف" شمال محافظة الجوف.

   وبالتزامن، أغارت مقاتلات التحالف بسلسلة غارات على تجمعات المليشيا، في مواقع متفرقة بذات الجبهة، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى وتدمير آليات تابعة للمليشيا.

 

 

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!