خامنئي يتلقى لقاحا مضادا لكورونا صُنع في إيران

قبل شهر 1 | الأخبار | صحة
مشاركة |

تلقى المرشد الايراني علي خامنئي الجمعة الجرعة الأولى من لقاح مضاد لكوفيد مصنّع محليا، وفق ما أعلنت حساباته على وسائل التواصل الاجتماعي، في الوقت الذي تكافح الجمهورية الاسلامية التفشي الاوسع نطاقا للوباء في الشرق الأوسط.

ونشر حساب خامنئي على تويتر فيديو له يظهره جالسا تحت صورة لآية الله الخميني وهو "يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كوفيد الايراني الذي طوره علماء ايرانيون شبان".

وبث التلفزيون الايراني الرسمي هذه اللقطات قائلا إن خامنئي تلقى الجرعة الاولى من لقاح "كوو-ايران بركت" الذي طورته مؤسسة "سيتاد" المملوكة للدولة.

وكانت ايران قد أعلنت في 14 حزيران/يونيو منحها موافقة طارئة لهذا اللقاح المحلي في محاولة لتعويض نقص اللقاحات، وهي تسعى لتأمين جرعات ثانية للذين تلقوا الجرعة الاولى منه على أساس تطوعي.

وتكافح طهران لاستيراد اللقاحات لسكانها البالغ عددهم 83 مليون نسمة خاصة وان العقوبات الاميركية الخانقة المفروضة عليها تجعل من الصعب تحويل الاموال من ايران لمؤسسات أجنبية.

وفي بداية كانون الثاني/يناير حظر خامنئي استيراد اللقاحات البريطانية والاميركية قائلا انها يمكن أن "تلوث" البلاد.

وتوجه خامنئي في تغريدة على حسابه بالشكر "الى كلّ الذين بذلوا الجهود ووظّفوا علومهم وتجاربهم وجهودهم العلميّة والعمليّة ليتمكّنوا من جعل البلد يحظى بهذه القابليّة الكبرى والمشرّفة، وأعني لقاح كورونا".

وأدى انتشار فيروس كورونا في ايران الى وفاة 83 ألف شخص واصابة 3,1 ملايين، وفق ارقام رسمية ينظر اليها على نطاق واسع انها أقل من الأرقام الحقيقية، بينما تلقى 1,13 مليون ايراني تقريبا جرعتي اللقاح المطلوبة.

وتقوم ايران بتجارب سريرية على أربعة لقاحات أخرى مضادة لكوفيد.

المصدر: “فرانس برس”

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!