انتهاء جولة محادثات على نطاق ضيق بين بوتين وبايدن في جنيف

قبل شهر 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

أكد الكرملين انتهاء جولة من المحادثات على نطاق ضيق بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي جو بايدن ضمن إطار أعمال القمة المنعقدة بينهما في سويسرا.

 

وأشار المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف إلى أن المحادثات التي أجراها بوتين وبايدن في فيلا "لا غرانج" بحضور وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف والأمريكي أنتوني بلينكن استمرت نحو ساعتين، بدلا عن نحو 75 دقيقة كما كان مقررا أصلا.

 

بدوره، أكد مسؤول في البيت الأبيض لشبكة "سي إن إن" اختتام الجولة الأولى من المحادثات بين الرئيسين، مشيرا إلى أنها استمرت 93 دقيقة.

 

ومن المقرر أن يعقد بوتين وبايدن بعد فاصل وجيز محادثات على نطاق موسع بحضور أعضاء الوفدين المرافقين لهما.

 

وأفادت تقارير صحفية بأن الرئيسين من المتوقع أن يتحدثا بشكل وجيز للصحفيين بعد الجولة الأولى من المحادثات.

 

ويشمل الوفد الروسي المرافق لبوتين في المباحثات لافروف ونائبه سيرغي ريابكوف، ورئيس الأركان العامة فاليري غيراسيموف، ومساعد الرئيس يوري أوشاكوف، ونائب رئيس إدارة الرئيس الروسي دميتري كوزاك، والمتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف، ومبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى سوريا ألكسندر لافرينتييف، بالإضافة إلى سفير موسكو لدى واشنطن أناتول أنطونوف.

 

في المقابل، يشمل الوفد الموسع المرافق لبايدن كلا من بلينكن، ونائبة الوزير للشؤون السياسية، فيكتوريا نولاند، ومستشار الأمن القومي جيك سوليفان، والمسؤول المعني بشأن روسيا وآسيا الوسطى في مجلس الأمن القومي إريك غرين، وسفير واشنطن لدى موسكو جون سوليفان.

 

وتضم أجندة القمة طيفا واسعا من المسائل، منها الاستقرار الاستراتيجي، ومكافحة جائحة فيروس كورونا، ومحاربة الجريمة السيبرانية، والتعاون الاقتصادي، وتغيرات المناخ، ومختلف النزاعات الإقليمية، بالإضافة إلى المسائل العالقة في العلاقات الثنائية بين موسكو وواشنطن.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!