وكالة: إدانات مجزرة مأرب تدفع داخلية واستخبارات الحوثي إلى تخفيض سرعة الانترنت في اليمن

قبل 5 يوم | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

خفضت سلطات مليشيا الحوثي، سرعة خدمة الانترنت في ”يمن موبايل”، تزامناً مع موجة إدانات محلية ودولية واسعة إزاء مجزرة مأرب التي ارتفع ضحاياها إلى 21 مدنياً بينهم طفلان.

ونقلت وكالة “خبر” للأنباء، عن مصدر مسؤول بوزارة الاتصالات في العاصمة اليمنية صنعاء، الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي، إن وزارة الداخلية ورئاسة جهاز الاستخبارات لدى مليشيا الحوثي، اعلنتا مساء الأحد 6 يونيو الجاري، حالة استنفار قصوى في تعميم عاجل تلقاه الفريق المتحكم بجودة الانترنت في شركة الهاتف النقال ”يمن موبايل”.

وأوضح المصدر، أن التعميم شدد على فريق كانت قد عينته في وقت سابق وأوكلت إليه مهمة التحكم بحودة الخدمة، بتخفيض سرعة الانترنت خلال أوقات الذروة، في مختلف المناطق اليمنية في مقدمتها المناطق المحررة، بهدف إعاقة تداول ونقل ورفع الصور ومقاطع الفيديو وتداول مستجدات المجزرة.

يأتي ذلك بعد مجزرة مأرب التي راح ضحيتها 21 مدنياً بينهم طفلان أحدهما الطفلة ”ليان” ذات الخمسة أعوام، التي تصدرت جثتها المتفحمة وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، علاوة على موجة إدانات واسعة محلياً ودولياً كشفت حجم الإجرام الحوثي.

وتعاني قيادات المليشيا من حالة اضطراب كبير عقب المجزرة التي تمادت في ارتكابها بعد سلسلة جرائم طالت مدنيين وأعياناً مدنية في مختلف مناطق البلاد.

لا تعليق!