بعد توجيهات رئيس مجلس الشورى الى رئيس الوزراء معين عبدالملك بسرعة الاستقصاء والتأكد من صحة الأخبار المتواترة فيما يخص جزيرتي سقطرى وميون بشأن انتهاك السيادة الوطنية شاهد ردود الفعل على منصات التواصل الاجتماعي

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

كانت هناك ردود فعل ايجابيه ودعم كبير لرئيس مجلس الشورى الدكتور أحمد عبيد بن دغر الذي طلب من رئيس الحكومه معين عبدالملك استقصاء والتأكد من صحة الأخبار المتواترة فيما يخص جزيرتي سقطرى وميون بشأن انتهاك السياده الوطنية من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة هذا وقد قال الناشط والقيادي في المقاومة الجنوبية عادل الحسني عبر تعليق له على حسابه بتويتر : 

 

‏ندعم ونؤيد رسالة الدكتور بن دغر،،، لكن هل سيستجيب معين عبدالملك الذي تم أختياره من قبلهم؟

 

 

فيما قال الصحفي اليمني المستقل احمد ماهر في تعليق له عبر حسابه على تويتر : 

‏رئيس مجلس الشوري يطالب رئيس الحكومة بالتوضيح حول انتهاك السيادة من

 قبل الإمارات في جزيرتي ميون وسقطرى واقترح تشكيل وفد نيابي وشوري

 وحكومي لزيارة الجزيرتين للتأكد أنها لازالت تابعة لليمن أو تحولت إلى محافظة اماراتية! 

وتابع احمد ماهر قائلا : الحمدلله أصواتنا وصلت للجهات المختصة ولن نفرط بأي شبر من أرضنا.

 

 

هذا وقد رصد محرر المشهد الدولي عدد من الردود : 

 

 

 

هذا وقد طالب رئيس مجلس الشورى الدكتور أحمد بن دغر، رئيس الحكومة الدكتور معين عبدالملك، باستقصاء الوضع في جزيرتي ميون وسقطرى، والتأكد من مدى صحة الأخبار المتواترة بشأن انتهاك السيادة الوطنية من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة في الجزيرتين.

 

واقترح رئيس مجلس الشورى على رئيس الحكومة إرسال وفد نيابي وشوروي وحكومي مشترك لزيارة الجزيرتين (ميون وسقطرى) لاستقصاء الحقيقة كما هي على أرض الواقع.

 

جاء ذلك في مذكرة بعثها رئيس مجلس الشورى إلى رئيس مجلس الوزارء، وفيما يلي نصها:

 

دولة الأخ الدكتور / معين عبدالملك سعيد

 

رئيس مجلس الوزارء                   المحترم

 

تحية تقدير وبعد..

 

خلقت الأخبار المتواترة بشأن انتهاك السيادة الوطنية من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة وما يجري في جزيرتي ميون وسقطرى قلقاً وطنياً ما فتئ ينمو ويتزايد مع الأيام،

أبعث إليكم أخي العزيز رسالة أعضاء في مجلس الشورى (مرفقة) والتي تعكس شيئاً من هذا القلق للاطلاع، واتخاذ ما ترونه مناسباً يبدد أسبابه، إنني أقترح عليكم لاستقصاء الحقيقة كما هي على أرض الواقع إرسال وفد نيابي وشوروي وحكومي مشترك لزيارة الجزيرتين (ميون وسقطرى)، وتقبلوا خالص الشكر والتقدير

.

أخوكم د. أحمد عبيد بن دغر

 

رئيس مجلس الشورى

 

29 مايو 2021م

 

- نسخة مع التحية: لفخامة الأخ رئيس الجمهورية

 

- نسخة مع التحية: للأخ نائب رئيس الجمهورية

 

لا تعليق!