توخيل يكشف مدى جاهزية ميندي وكانتي لنهائي دوري الأبطال

قبل 3 _WEEK | الأخبار | رياضة
مشاركة |

يرى الألماني توماس توخيل المدير الفني لنادي تشيلسي أن الحارس السنغالي إدوارد ميندي تطور بشكل هائل في إطار مساعيه للحاق بالمواجهة المرتقبة أمام مانشستر سيتي يوم السبت المقبل في نهائي دوري أبطال أوروبا.

وتعرض ميندي لكسر في الضلوع بعد اصطدامه بالقائم خلال المباراة التي خسرها تشيلسي على يد استون فيلا بهدفين مقابل هدف.

وخرج ميندي من الملعب بين شوطي المباراة وشارك الحارس الإسباني كيبا بدلا منه.

ولكن توخيل أكد أن الفحوص الطبية أظهرت عدم تعرض ميندي لأي إصابة خطيرة ، لكنه يواجه سباقا مع الوقت من أجل اللحاق بالمواجهة أمام مانشستر سيتي في بورتو.

ونقلت وكالة الأنباء البريطانية (بي ايه ميديا) عن توخيل قوله : بالنسبة لإدو فإن الشيء الجديد يتمثل في أننا مازال لدينا أمل في انضمامه للتدريبات يوم الأربعاء وانضمامه للقائمة.

ونجح ميندي في الحفاظ على شباكه نظيفة خلال 26 من أصل 43 مباراة منذ انضمامه لتشيلسي في سبتمبر الماضي قادما من رين الفرنسي.

وأوضح توخيل: إدو سيلعب لو كان جاهزا ، وإن لم يكن جاهزا بحلول الأربعاء فإننا سنحاول معه يوم الخميس ثم الجمعة، لكن في نفس الوقت إذا لم يلحق بالمباراة فلدينا ثقة نظرا لوجود رجل قوي على مقاعد البدلاء متمثلا في كيبا الذي بإمكانه أن يشارك من البداية.

وأشار: السباق بدأ، نشعر بسعادة كبيرة قبل كل شيء لأن الفحوص لا تظهر أي شيء خطير ، لذا كل ساعة وكل يوم يؤخذ في الحسبان.

ويعاني الفرنسي نغولو كانتي لاعب وسط تشيلسي من إصابة في أربطة الساق، لكن توخيل يتوقع لحاقه بالمباراة.

وأوضح توخيل: بالنسبة لنغولو لم يتغير أي شيء ، وأضاف مازحا : أفكر في تغيير نهجي الآن لإيقاف الأسئلة حول نغولو ، وأن نبقيه على مقاعد البدلاء في تدريب الأربعاء.

لا تعليق!