يونيسف: الموت يدرك ربع اليمنيين المصابين بكورونا.. في أعلى نسبة وفيات بالعالم مقارنة بحجم الإصابات

قبل 3 _WEEK | الأخبار | صحة
مشاركة |

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة ”يونيسف”، الأحد، إن كورونا أدى إلى وفاة ربع اليمنيين المصابين بالفيروس، في أعلى نسبة وفيات بالعالم مقارنة بحجم الإصابات.

جاء ذلك في تقرير صادر عن المنظمة الأممية، نشرته عبر صفحة مكتبها باليمن عبر موقع ”تويتر”.

وذكر التقرير أنه ”في خضم الحرب الأهلية التي اندلعت منذ 6 سنوات والنزوح الجماعي والبطالة الشاملة ومجاعة واسعة النطاق، تسببت جائحة كورونا في القضاء على حياة أكثر من ربع اليمنيين الذين أصيبوا بالفيروس”.

وأضاف أن ”ذلك يعادل خمسة أضعاف المتوسط العالمي في نسبة الوفيات”.

وأشارت المنظمة إلى أن ”ثمة ما يدعو إلى اعتقاد أن نسبة كبيرة من الحالات لم يتم تشخيصها وتتفشى في المجتمع في صمت”.

وتابعت: ”نظرا لعدم القدرة على إجراء الفحوصات وعدم الإبلاغ عن الحالات المصابة، يتم فحص الحالات الحرجة فقط في المحافظات الجنوبية (الواقعة تحت سلطة الحكومة)”.

وزادت: ”لا يزال الوضع في المحافظات الشمالية (الخاضعة لسيطرة الحوثيين) غير واضح بسبب نقص المعلومات”.

وحتى مساء الأحد، ارتفع إجمالي إصابات كورونا في المناطق الخاضعة للحكومة اليمنية إلى 6658؛ بينها 1307 وفيات و3245 حالة تعاف.

ومنذ بداية جائحة كورونا مطلع 2020، لم تكشف جماعة الحوثي سوى عن إحصائية واحدة كانت في 18 مايو/أيار 2020، أعلنت حينها 4 إصابات بينها حالة وفاة، وسط اتهامات شعبية ورسمية للجماعة بإخفاء أعداد المصابين في مناطق سيطرتها.

لا تعليق!