السعودية.. قصر استعمال مكبرات الصوت بالمساجد على الأذان والإقامة فقط

قبل 2 شهر | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

أعلنت السلطات السعودية، الأحد، أن استعمال مكبرات الصوت الخارجية في المساجد سيقتصر على “رفع الأذان والإقامة فقط”.

وأصدرت وزارة الشؤون الإسلامية في السعودية، تعميما لفروع الوزارة بمناطق المملكة كافة، ينص على قصر استعمال مكبرات الصوت بالمساجد على الأذان والإقامة وضبطها بثلث درجة الجهاز.

وأصدر وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، التعميم لفروع الوزارة بمناطق المملكة كافة، واتخاذ الإجراء النظامي بحق من يخالف هذا التعميم.

ويأتي التعميم "إشارة إلى ما لاحظته الوزارة من استعمال مكبرات الصوت الخارجية في المساجد في الصلوات وما تحدثه هذه المكبرات من ضرر على المرضى وكبار السن والأطفال في البيوت المجاورة للمساجد، إضافة إلى تداخل أصوات الأئمة وما يترتب على ذلك من تشويش على المصلين في المساجد والبيوت".

وحسب صحيفة "سبق"، يستند التعميم إلى الأدلة الشرعية منها قول النبي محمد: "ألا إنَّ كلَّكم مُناجٍ ربَّه، فلا يُؤذِينَّ بعضُكم بعضًا، ولا يرفعَنَّ بعضُكم على بعضٍ بالقراءةِ".

ويتوافق التعميم مع فتوى العلامة الشيخ الراحل محمد بن صالح العثيمين، التي تنص على عدم استخدام المكبرات الخارجية في غير الأذان والإقامة وكذلك فتوى العلامة الراحل الدكتور صالح الفوزان عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للفتوى وغيرهم من أهل العلم، حسب الصحيفة.

الخارجية اليمنية: تصعيد الحوثيين العسكري يقوض جهود إحلال السلام...

لا تعليق!