ردود فعل عالمية على الهدنة بين إسرائيل وحماس

قبل 3 _WEEK | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

فيما يلي ردود فعل عالمية على هدنة بين إسرائيل وحركة حماس أنهت مواجهات تُعد من أعنف المعارك بينهما منذ سنوات، رصدتها وكالة رويترز:

* الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش:

"أؤكد أن القادة الإسرائيليين والفلسطينيين تقع على عاتقهم مسؤولية تتجاوز استعادة الهدوء وتتمثل في بدء حوار جاد لمعالجة الأسباب الجذرية للصراع.

"غزة جزء لا يتجزأ من الدولة الفلسطينية المستقبلية وينبغي بذل كل جهد لتحقيق مصالحة وطنية حقيقية تنهي الانقسام".

* الرئيس الأمريكي جو بايدن:

"ما زلنا ملتزمين بالعمل مع الأمم المتحدة وغيرها من الجهات الدولية النافذة لتقديم مساعدة إنسانية عاجلة وحشد الدعم الدولي لسكان غزة ولجهود إعادة إعمار غزة".

"أعتقد أن الفلسطينيين والإسرائيليين على حد سواء يستحقون أن يعيشوا في أمن وأمان وأن ينعموا بدرجات متساوية من الحرية والازدهار والديمقراطية".

"ستواصل إدارتي دبلوماسيتنا الهادئة الراسخة لتحقيق هذه الغاية. وأعتقد أن لدينا فرصة حقيقية لإحراز تقدم وأنا ملتزم بالعمل على ذلك".

* الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي:

"تلقيت بسعادة بالغة المكالمة الهاتفية من الرئيس الأمريكي جو بايدن، والتي تبادلنا خلالها الرؤى حول التوصل لصيغة تهدئة للصراع الجاري بين إسرائيل وقطاع غزة. وقد كانت الرؤى بيننا متوافقة حول ضرورة إدارة الصراع بين كافة الأطراف بالطرق الدبلوماسية".

* مبعوث الأمم المتحدة للسلام في الشرق الأوسط تور وينسلاند:

"أرحب بوقف إطلاق النار بين غزة وإسرائيل، وأتقدم بأحر التعازي لضحايا العنف وذويهم. وأثني على مصر وقطر للجهود التي جرت بالاتصال الوثيق مع الأمم المتحدة للمساعدة في استعادة الهدوء. أعمال بناء فلسطين يمكن أن تبدأ".

* السفيرة الأمريكية إلى الأمم المتحدة ليندا توماس-جرينفيلد:

"الآن، يجب أن نحول تركيزنا نحو تحقيق تقدم ملموس بدرجة أكبر باتجاه السلام الدائم. ويجب أن نعمل معا لتلبية الاحتياجات الإنسانية العاجلة على الأرض، والتي هي -في الواقع- هائلة في غزة".

* وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب:

"أرحب بنبأ وقف إطلاق النار في إسرائيل وغزة. على كل الأطراف العمل على صمود وقف إطلاق النار وإنهائه الدائرة غير المقبولة من العنف وفقدان حياة المدنيين.. تواصل المملكة المتحدة دعم الجهود لتحقيق السلام".

* وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان:

رحب وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان باتفاق وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس).

وقال لو دريان إن باريس عازمة على لعب دور رئيسي في مساعي التوصل لحل سياسي للأزمة.

* رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين:

رحبت أورسولا فون دير لاين رئيسة المفوضية الأوروبية باتفاق وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) وحثت الجانبين على تعزيزه.

وكتبت فون دير لاين على تويتر "أحث الجانبين على تعزيزه وتحقيق الاستقرار في الأجل الطويل. وحده الحل السياسي هو الذي سيجلب السلام والأمن الدائمين للجميع".

* وزارة الخارجية التركية:

رحبت وزارة الخارجية التركية بوقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) وعبرت عن أملها في أن يستمر، مضيفة أنه لا بد من محاسبة إسرائيل على الجرائم التي ارتكبتها في غزة خلال الأسبوعين الماضيين.

وقالت الوزارة "كي لا يتكرر الألم والدموع في فلسطين، يجب محاسبة إسرائيل دوليا على الجرائم التي ارتكبتها. يجب رفع الحصار غير الإنساني الذي تفرضه على غزة" مطالبة مجلس الأمن الدولي بالتحرك.

لا تعليق!