وزير تابع للانتقالي يتعدى على صلاحيات الرئيس هادي وينتهك اتفاق الرياض تفاصيل (وثائق )

قبل 4 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قام وزير الخدمة المدنية والتأمينات في الحكومة اليمنية المشكلة وفقاً لاتفاق الرياض، عبدالناصر الوالي، بالتعدي على صلاحيات رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، وانتهاك اتفاق الرياض، بتعيينه لمسئولاً حكومياً خارج إطار صلاحيته وبالمخالفة للدستور والقانون.

وأكدت المصادر أن الوالي أصدر قراراً بتعيين وكيل الشؤون المالية والإدارية في الهيئة العامة للتأمينات والمعاشات بعدن، لصالح أحد الشخصيات التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الامارات، وبمخالفة القانون.

وأوضحت المصادر أن التعيين في هذا المنصب من اختصاصات رئيس الجمهورية وفقاً للقانون، إلا أن الوالي قام بإقحام نفسه في اصدار هذا القرار لاستفزاز مؤسسة الرئاسة في ظل صمت رئاسة الحكومة.

وأفادت بأن المحكمة الإدارية في عدن قررت رفض هذا التعيين الذي ينتهك القانون واللوائح، ويعد تحدياً لجهود السعودية التي رعت اتفاق الرياض.

واتهمت مصادر سياسية المجلس الانتقالي بالسعي للسيطرة على مفاصل الدولة بشكل عام والهيئة العامة للتأمينات والمعاشات بشكل خاص.

وكانت صدرت توجيهات رئاسية موجهة إلي رئيس الوزراء بعدم التعين في أي من الوظائف في مستوى الوكيل وما دونه من أي جهة حكومية كون ذلك من اختصاصات رئيس الجمهورية، كما وجه رئيس مجلس الوزراء على إثر ذلك إلى وزراء حكومته للعمل وفق هذه التوجيهات.

هذا وقد تقدم أحد الذين تنطبق عليهم الشروط لشغل هذا المنصب الي المحكمة الإدارية التي جهت الوزير بتعليق القرار، إلا أن مصادر تؤكد أن الوالي يمارس تعنتاً في إمضاء تعيينه المخالف.

لا تعليق!