مؤسسة العيسي للمبادرات والأعمال الإنسانية تنفذ مشروع كسوة العيد للأطفال المصابين بمرض السرطان في تعز

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

نفذت مؤسسة العيسي للمبادرات والأعمال الإنسانية، مشروع كسوة العيد للأطفال المصابين بالسرطان في محافظة تعز، وذلك للعالم الثاني على التوالي.

وبدأ تنفيذ المشروع في 9 من شهر مايو الجاري، تحت شعار ”يد بيد نكون معهم” لرسم الفرحة وإعادة الامل”.

وقال القائمون على المشروع إنه يهدف إلى مساعدة أسر المرضى المتواجدين في المركز والمترددين عليه في التغلب على وضعهم المادي، وتغطية تكاليف ملابس العيد والتخفيف من معاناة شرائها.

وتشمل حقيبة كسوة العيد على ملابس وأحذية، إضافة إلى أغذية نوعية للمرضى، من ضمنها العسل والمكسرات واحتياجات الطفل المصاب بالسرطان.

ويغطى المشروع 160طفل وطفلة من المصابين بالسرطان، في مركز الامل محافظة تعز.

ويقدم المشروع الخاص بمساعدة الأطفال المرضى بالسرطان في محافظة تعز الذي بدأ في العام 2019، مساعدات مالية للمرضى الأطفال الأكثر احتياجاً، مثل تلبية إحتياج طفلة أخبرت منفذة المشروع عن حاجاتها لتيار كهربائي يطيل مدة مشاهدتها للأجهزة الإلكترونية، بشراء بطارية خاصة.

وتم تنفيذ المشروع الذي تموله مؤسسة الشيخ أحمد صالح العيسي للمبادرات والأعمال الإنسانية، بالتنسيق مع قطاع المرأة والطفل بالمؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان بتعز.

لا تعليق!