في اول تعليق له عقب فشل المفاوضات في مسقط كشف عن حقائق مطالبا الرئيس بطلب عاجل شاهد ماقاله وزير النقل اليمني السابق صالح الجبواني

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

في اول تعليق له بعد فشل المفاوضات في العاصمة العمانية مسقط ورفض ميليشيا الحوثي للسلام ووقف إطلاق النار قال وزير النقل اليمني السابق صالح الجبواني رفض الحوثيون وقف إطلاق النار إلا بفتح مطار  صنعاء وفتح ميناء الحديده وبشكل كامل ليقولوا لجمهورهم أننا أوقفنا إطلاق النار مقابل رفع (الحصار) كما يدعون.

واضاف عاد ليندركنج للرياض ليفاوض السعوديين على سبل الخروج من هذا المأزق.. بالتأكيد السعوديين سيساومون بما يحقق مصالحهم وهذا حق لهم وهو من أبجديات السياسة وليس عليهم حرج في ذلك...

وأشار الجبواني إلى أن اليمن كانت غائبة في مسقط، وهي غائبة في الرياض أيضآ، وستكون غائبة في محادثات التسوية القادمة، لأن من يقررون  في شئون هذا البلد شلة من (الصبية) حولوا سلطة الدولة إلى إدارة في جهاز الإستخبارات السعودية حتى أصبحت المخابرات السعودية بقيادة ضابط مخابرات بدرجة سفير هي من تقرر عن اليمن. 

وقال كنت في زيارة لمنفذ شحن  قبل عامين وأثناء تجوالنا في المنفذ أخذني مدير المنفذ إلى موقع خارج منطقة المنفذ في الصحراء وقال هاهنا بقيت عوائل المرحوم علي عبدالله صالح ولمدة يومين في الصحراء حتى أذن لهم العمانيون بالدخول.

وذكر أن هؤلا الصبية لم يتعضوا وأعاقوا الرئيس عن أن يؤدي عملة وهم يعتقدون أنهم سيصيرون بعيدآ عن الحساب عن كلما يجري في شعبهم ويعتقدون أن الضابط السفير سيحميهم.

وفي الاخير قال لقد بلغ السيل الزبى فأرفعوا أيديكم عن سلطة الدولة وقرارها ليحضر اليمن في المفاوضات التي تختص بتقرير مصيره.

ووجه نداء الى فخامة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي قائلا : 

فخامة الرئيس لازلنا نحترمك فكف يدي الصبية عن القرار السياسي وكن أمين على الأمانة التي تحملتها قبل أن يدفع أولادك ثمن صبيانيتهم في مستقبل الأيام فهذا مصير بلد.

اللهم أني بلغت فأشهد

لا تعليق!