مجموعة السبع الكبرى تدين هجمات مليشيات الحوثي على مأرب

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

دعا وزراء خارجية دول مجموعة السبع الكبرى، جميع الأطراف اليمنية إلى الموافقة على مقترحات الأمم المتحدة لوقف إطلاق النار وإنهاء الحرب المستمرة منذ أكثر من ست سنوات.

وفي البيان الختامي الصادر عنهم، أدان وزراء خارجية دول مجموعة السبع، يوم الأربعاء، هجمات مليشيات الحوثي على الحدود السعودية واستمرار هجومهم على محافظة مارب.

وقال البيان: ”لا يزال الصراع المستمر في اليمن وانعكاساته على وحدة البلاد واستقلالها يشكل مصدر قلق بالغ لمجموعة السبع”.

وأضاف البيان، إن المجموعة دعت ”جميع الأطراف في اليمن إلى الموافقة على مقترحات الأمم المتحدة بشأن وقف فوري لإطلاق النار، وحرية تدفق الواردات عبر موانئ البحر الأحمر، وإعادة فتح مطار صنعاء، واستئناف المحادثات السياسية الشاملة”.

وتابع: ”ندين هجمات الحوثيين عبر الحدود على المملكة العربية السعودية، ويجب أن يتوقف هجومهم المستمر في مأرب، والذي يهدد ما لا يقل عن مليون نازح”.

ودعا البيان إلى المساءلة عن انتهاكات وتجاوزات حقوق الإنسان، مشدداً على ضرورة قيام جميع أطراف النزاع بتوفير الوصول الكامل للمساعدات الإنسانية وضمان حماية المدنيين.

وحول ”التهديد الخطير الذي تشكله ناقلة النفط صافر، ندعو الحوثيين إلى تسهيل وصول بعثة الأمم المتحدة بشكل عاجل”.

وتتكون مجموعة السبع من سبع دول صناعية كبرى وهي كندا، وفرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، واليابان، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة.

لا تعليق!