تواصل الاحتجاجات الغاضبة في عدن بسبب تردي الخدمات

قبل _WEEK 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

تواصلت لليوم الثالث تواليًا، دائرة الاحتجاجات الغاضبة على تردي الخدمات في العاصمة المؤقتة عدن (جنوب)، لتشمل عددًا من المدن والأحياء السكنية.

ومنذ ليل الإثنين، تشهد عدن، مظاهرات غاضبة احتجاجا على سوء الأوضاع المعيشية وتردي الخدمات، لاسيما الكهرباء والمياه.

وازدادت ساعات انقطاع الكهرباء في عدن منذ بداية شهر رمضان المبارك، حيث تصل إلى 15 ساعة انقطاع متتالية، مقابل ساعة تشغيل واحدة.

وخرج المواطنون، ليل الأربعاء، في احتجاجات غاضبة، بمدن ’’كريتر’’ و’’المعلا’’ و’’المنصورة’’، استجابة لدعوات شبان غاضبون من تردي الأوضاع في العاصمة عدن.

تزامن ذلك مع انتشار كثيف لقوات الأمن التابعة للمجلس الانتقالي، على مداخل المدن والتقاطعات ووسط الشوارع المكتظة بالسكان.

وقال مشاركون في المظاهرات، إنهم أغلقوا شارع الزعفران وسط مدينة كريتر، وشارع مدرم بمدينة المعلا، وشارع خليفة بمدينة المنصورة، وأحرقوا الإطارات، ومنعوا حركة السيارات، ما سبب في اختناقات مرورية كبيرة.

كما رفعوا لافتات كتب عليها ’’التحالف يذبحنا من الوريد إلى الوريد’’، و ’’بره بره يا انتقالي’’، المدعوم إماراتيًا والذي يتحكم بزمام الأمور في عدن.

إلى ذلك قال مستشار وزير الإعلام، مختار الرحبي في تغريدة على حسابه بتويتر، ’’شوارع مدينة #عدن تغرق  بمظاهرات ليلية تطالب برحيل المجلس الانتقالي التابع للإمارات، وهتافات جماعية تكشف عمق الاستياء الشعبي من قيادات الانتقالي بعد فشلهم في تقديم أدنى وابسط الخدمات العامة خصوصا بعد تضييق الخناق على الحكومة التى غادرت عدن التى مازلت تحت سلطة مليشيات القرية’’.

 

 

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!