المتحدث الرسمي باسم ميليشيا الحوثي محمد عبدالسلام يكشف راي جماعته بعد خطاب ولي العهد السعودي شاهد ماقاله

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

في اول تعليق له عقب خطاب  ولي العهد السعودي محمد بن سلمان قال المتحدث الرسمي باسم ميليشيا الحوثي محمد عبدالسلام في تغريدة له رصدها محرر المشهد الدولي على حسابه بتويتر : 

 

‏أي خطاب إيجابي تجاه اليمن مرهونٌ بتطبيقه عمليا برفع الحصار وإيلاء الجوانب

 الإنسانية أولوية كونها قضايا ملحة تلامس حاجات جميع أبناء الشعب اليمني،

ومثل هذه الخطوة سيكون مرحباً بها وتثبت حقيقة التوجه نحو السلام في اليمن.

 

 

 

هذا وقد أكد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان رفض بلاده وجود "أي تنظيم مسلح خارج عن القانون" على حدودها، داعيا جماعة "أنصار الله" الحوثية لوقف إطلاق النار في اليمن وخوض التفاوض.

 

وأشار بن سلمان في مقابلة بثتها مساء الثلاثاء وسائل الإعلام السعودية الرسمية، ردا على سؤال حول رفض "أنصار الله" مبادرة السلام السعودية، إلى أن الأزمة الحالية ليست الأولى من نوعها في تاريخ البلدين، معتبرا أن سيطرة الحوثيين على صنعاء عام 2014 كان "انقلابا على الشرعية وأمرا غير قانوني".

 

وشدد على أنه "لا توجد أي دولة في العالم تقبل بوجود ميليشيا على حدودها أو أي تنظيم مسلح خارج عن قانون الدولة على الحدود، وهذا أمر غير مقبول للسعودية ولدول المنطقة وغير مقبول للشرعية (الحكومة المعترف بها أمميا) في اليمن".

 

 

وأضاف: "نتمنى أن يجلس الحوثي حول طاولة المفاوضات مع جامع الأقطاب اليمنية للوصول إلى حلول تكفل حقوق الجميع في اليمن وتضمن أيضا مصالح دول المنطقة".

 

 

وتابع: "الأرض مقدمة من السعودية لوقف إطلاق النار والدعم الاقتصادي وكل ما يريدونه مقابل وقف إطلاق النار من قبل الحوثي والجلوس حول طاولة المفاوضات".

 

 

وأشار إلى أنه لا شك في أن هناك "علاقة قوية" بين الحوثيين والنظام الإيراني، لكنه أعرب عن تمنياته في أن تراعي الجماعة مصالح اليمن قبل أي شيء آخر.

 

 

 

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!