وسط توتر كبير بين البلدين.. البنتاجون تحذر روسيا: سنرد بعنف على أي محاولة لاستهداف قواتنا في أفغانستان

قبل 4 _WEEK | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

طالبت وزارة الدفاع الأمريكية ’’البنتاغون’’، روسيا، الجمعة، بخفض التصعيد على الحدود مع أوكرانيا، وسط توتر كبير بين البلدين.

يأتي ذلك بعد ساعات من مطالبة ألمانيا وفرنسا، موسكو، بسحب قواتها المنتشرة على حدود أوكرانيا.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية في بيان ’’نطالب روسيا بخفض التصعيد على الحدود مع أوكرانيا’’.

وأضافت الوزارة في بيانها ’’سنرد بعنف على أي محاولة لاستهداف قواتنا في أفغانستان’’.

وأعلنت الإدارة الأمريكية قبل يومين إنهاء الحرب في أفغانستان مع اقتراب الذكرى العشرين لانطلاقها، وسحب قواتها في مايو أيار المقبل.

وحشدت موسكو عشرات الآلاف من الجنود خلال الأيام الماضية، عند حدود أوكرانيا التي تطمح للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي ’’ناتو’’.

وانتقدت كييف والدول الغربية في الأيام الأخيرة موسكو لإرسالها قوات إلى الحدود الأوكرانية والقرم؛ شبه الجزيرة التي ضمّتها روسيا، في وقت تدور مواجهات مسلحة دامية بين القوات الأوكرانية والانفصاليين الموالين لروسيا بشكل شبه يومي.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن طالب نظيره الروسي فلاديمير بوتين، الثلاثاء، بـ’’خفض التوترات’’ المتصاعدة مع أوكرانيا، لينضم بذلك إلى مجموعة دول غربية نددت بحشد موسكو قواتها عند الحدود الأوكرانية.

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!