استمرارا لارتكاب جرائمه و بتوجيهات إيرانية.. الحوثي يقصف مخيمات النازحين

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

 

لم تمض ساعات على نشر وكالة «مهر» الإيرانية تغريدات على حسابها في تويتر تقول «لنصومن في مأرب ولنفطرن في تمرها»، حتى بدأت مليشيا الحوثي تصعيد عملياتها الإرهابية ضد المدنيين في مخيمات مأرب والحديدة. ووصف ناشطون يمنيون تغريدة الوكالة بأنها «استفزازية» وتفضح ضلوع إيران في الإرهاب،

مؤكدين أن المجتمع الدولي لم يعد بحاجة إلى إثبات عدوانها على الشعب اليمني. وندد الناشطون بالصمت الدولي إزاء العدوان الإيراني عبر مرتزقة الحوثي على المدنيين في المخيمات في مأرب والحديدة وتعز.

 

من جهتها، أكدت مصادر عسكرية أن الجيش الوطني أحبط هجوما حوثيا على عدد من المواقع في الكسارة ومخيمات النازحين في مديرية صرواح غرب مأرب، فيما ذكر مصدرعسكري في القوات المشتركة بالحديدة أن المليشيا قصفت بالمدفعية الثقيلة مناطق مديريات الدريهمي والتحيتا وحيس جنوب الحديدة، وأجبرت المدنيين على مغادرة منازلهم.

 

وفي أول أيام رمضان، رفعت المليشيا سعر أسطوانة الغاز المنزلي إلى 40 ريالا سعوديا رغم أنها تباع للتجار الحوثيين من محطة صافر في مأرب بسعر لا يتجاوز 15 ريالا. وأفاد سكان محليون بأن المواد الاستهلاكية شهدت ارتفاعا في الأسعار بنحو 30%، واصفين ما يحدث بأنه «تجويع ممنهج».

 

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!